Accessibility links

وزير الدفاع الليبي يجري محادثات مع رئيس الوزراء الروسي تتعلق بمبيعات الأسلحة إلى بلاده


استقبل فلاديمير بوتين رئيس الوزراء الروسي في موسكو الجمعة أمين اللجنة العامة المؤقتة للدفاع الليبي وزير الدفاع الفريق أبو بكر يونس جابر الذي وصل إلى موسكو الثلاثاء بغرض إجراء محادثات مع المسؤولين الروس تتعلق بمبيعات أسلحة إلى ليبيا.

وقال ديميتري بيسكوف، السكرتير الصحفي لرئيس الحكومة الروسية، إن اللقاء شهد مناقشة العديد من المسائل، وخاصة شؤون التعاون التجاري الاقتصادي بين روسيا وليبيا، بما في ذلك المشاريع المشتركة التي تنفذ حاليا. كما بحث الجانبان سير تطوير التعاون بين روسيا وليبيا في المجال العسكري التقني.

وكان أمين اللجنة العامة المؤقتة للدفاع الليبي قد بحث مع وزير الدفاع الروسي اناتولي سيرديوكوف في موسكو في السابع والعشرين من شهر يناير/كانون الثاني الحالي وضع وآفاق التعاون العسكري والتقنية العسكرية بين روسيا وليبيا.

وقد حضر اللقاء مدير الهيئة الفدرالية الروسية للتعاون العسكري التقني ميخائيل ديميترييف والمدير العام لمؤسسة التكنولوجيا الروسية "روس تكنولوجيا" سيرغي تشيميزوف.

وقال فياتشيسلاف دزيركالن، نائب مدير الهيئة الفدرالية الروسية للتعاون العسكري التقني، في تصريح خاص لوكالة نوفوستي إنه ينتظر توقيع عقود لتوريد أصناف من العتاد العسكري إلى ليبيا أثناء زيارة وزير الدفاع الليبي إلى روسيا. ووفقا لصحيفة "فيدوموستي" الروسية، فقد تم إعداد اتفاقية توريد 12 إلى 15 طائرة SU 35 و 4 طائرات SU 30 MK2 إلى ليبيا واتفاقية أخرى ستحصل ليبيا بموجبها على منظومتي الدفاع الجوي الصاروخيين S 300 و BMU 2 وقدر الخبير الإستراتيجي الروسي كونستانتين ماكيينكو قيمة الصفقتين المنتظر توقيعهما بما يعادل ملياري دولار أميركي.

وتشير تقارير إعلامية روسية إلى أن ليبيا حصلت على حوالي 2300 دبابة وأكثر من 1500 من مدرعات BMB وناقلات الجنود المدرعة وأعداد كبيرة من المدافع الذاتية الحركة وطائرات MIG 21 و MIG 22 و 23 ومروحيات MI 14 و MI 24 من الاتحاد السوفيتي في منتصف ثمانينات القرن الماضي.

XS
SM
MD
LG