Accessibility links

logo-print

جماعة تابعة للقاعدة تعلن مسؤوليتها عن مقتل 22 شخصا في تفجير أخير في بغداد


أعلنت جماعة دولة العراق الإسلامية التابعة لتنظيم القاعدة مسؤوليتها عن تفجير بغداد الذي وقع الثلاثاء الماضي وأسفر عن مقتل 22 شخصا على الأقل.
وقالت الجماعة على موقعها الإلكتروني إن التفجير الذي وقع امام مقر الادلة الجنائية في بغداد هو الهجوم الثاني الذي تتبنى مسؤوليته بعد تفجير الاثنين الذي استهدف ثلاثة فنادق وأدى إلى سقوط 41 قتيلا على الأقل.

الدورة التشريعية الجديدة

صرح نائب برلماني من قائمة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بأن الدورة التشريعية الجديدة ستشهد اختيار رئيس للدولة يحظى بحق النقض دون وجود نائبين.

التفاصيل من عمر حمادي مراسل "راديو سوا" في بغداد:
XS
SM
MD
LG