Accessibility links

انتقادات لأداء ممثلي كركوك في البرلمان خلال دورته الحالية


وجهت شخصيات إعلامية وأكاديمية، وناشطة في منظمات المجتمع المدني في كركوك انتقادات لأداء ممثلي كركوك في مجلس النواب خلال الدورة البرلمانية الحالية.

وقال الإعلامي الكردي رزكار شواني لـ"راديو سوا" إن بعض النواب "لم يحركوا ساكنا" لطرح المشاكل التي تعاني منها المدينة، معربا عن أمله في أن يعمل نواب كركوك في البرلمان القادم من أجل معالجة مشكلة الخدمات في المدينة.

من جهته، وصف الأستاذ في الكلية التقنية منتصر عيدي شريف وهو من القومية العربية، أداء برلمانيي كركوك بالضعيف "خاصة ما حصل في لجنة المادة 23 التي حضرت إلى كركوك قبل سنة تقريبا ولم تحقق مطالبنا".

الناشط التركماني في مجال حقوق الإنسان مراد عبد الواحد كدك انتقد ما اعتبره تقصيرا من جانب البرلمانيين في متابعة ملف حقوق الإنسان، لافتا إلى أن "التوزيع الطائفي البارز في البرلمان أثر بشكل كبير على عمله، وكان الضعف بارزا في عمل اللجان البرلمانية خاصة لجنة حقوق الإنسان التي لم تتمكن القيام بدورها في إبراز مشاكل المعتقلين والمهجرين وغيرها من المشاكل الإنسانية الخطيرة".

وبحسب محللين سياسيين فإن البرلمان فشل خلال فصله التشريعي الحالي في إقرار قوانين كثيرة مهمة كان الشارع يتطلع إلى إقرارها.

وكان مجلس النواب قد ختم دورته البرلمانية بإقرار قانون الموازنة العامة في السادس والعشرين من الشهر الحالي بعد نقاشات طويلة، فيما سيستمر في عقد جلساته الاستثنائية لتمرير بعض القوانين التي يراها مهمة.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG