Accessibility links

logo-print

مقتل وإصابة نحو 100 شخص في هجوم انتحاري استهدف الزوار المتجهين إلى كربلاء


أعلنت قيادة عمليات بغداد اليوم مقتل 19 شخصا وجرح 80 آخرين في انفجار في منطقة بوب الشام شرق بغداد استهدف الزائرين المتجهين إلى كربلاء لإحياء ذكرى أربعينية الإمام الحسين.

وأكد الناطق باسم القيادة اللواء قاسم عطا أن انتحارية ترتدي حزاما ناسفا فجرت نفسها في إحدى السرادق المعدة لتفتيش النساء المتجهات إلى كربلاء.

وأشار عطا في حديث لـ"راديو سوا" إلى أن قوات الأمن عثرت على طفل يبلغ من العمر عاما واحدا فقد أبويه خلال الانفجار وهو يرقد حاليا في مستشفى الجملة العصبية بحالة جيدة.

وانتقد عطا بعض وسائل الإعلام التي لم تتوخ الدقة في نقل حصيلة التفجير، مهددا باللجوء إلى القضاء العراقي لمحاسبتها.

ولفت عطا إلى أن المجلس الذي شكل للتحقيق في قضية التفجيرات الأخيرة التي شهدتها بغداد خلال الأشهر الماضية قررت إحالة أكثر من 100 ضابط ومنتسب من قوات الأمن إلى القضاء بتهمة التقصير.

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي قد وجه بتشكيل مجلس تحقيقي للبحث في أسباب حدوث التفجيرات الدامية التي راح ضحيتها المئات من القتلى والجرحى معظمهم من المدنيين.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG