Accessibility links

logo-print

مقتل وإصابة أكثر من 500 مدني في معارك في الصومال الشهر الماضي


أعلنت مفوضية الأمم المتحدة العليا للاجئين اليوم الثلاثاء أن 258 مدنيا قتلوا و253 آخرا أصيبوا بجروح خلال المعارك التي وقعت في الصومال الشهر الماضي معتبرة أنه الشهر الأكثر دموية في الصومال منذ أغسطس/ آب 2009.

وقال المتحدث باسم المفوضية اندري ماهيتشيش للصحافيين في مقر المفوضية في جنيف إن الصومال شهد تصعيدا كبيرا في أعمال العنف في يناير/ كانون الثاني، مشيرا إلى أن المعارك تسببت بتشريد أكثر من 80 ألف صومالي منذ مطلع العام الجاري.

وقال المتحدث إن هناك 1.4 مليون نازح داخل الصومال وحوالي 560 ألف لاجئ صومالي في الدول المجاورة مثل كينيا واليمن وإثيوبيا.

الإفراج عن سفينة شحن يونانية

في سياق آخر، أفرج القراصنة الصوماليون عن سفينة الشحن اليونانية فيليتيسا التي اختطفوها في تشرين الثاني/نوفمبر مقابل فدية مالية، وفق ما أفادت شرطة المرافئ اليونانية الثلاثاء.

وأعلن المتحدث باسم القوة الأوروبية لمكافحة القرصنة البحرية الميجور كوينتن اوتس أن الإفراج عن السفينة تم في وقت متأخر من ليل الاثنين بعدما كانت الفدية دفعت في وقت باكر من النهار، مشيرا إلى أن السفينة في طريقها إلى كينيا.

وكانت فدية لم تحدد الشرطة قيمتها قد ألقيت للقراصنة من الجو.

واختطفت السفينة في المحيط الهندي في العاشر من نوفمبر/ تشرين الثاني واقتيدت إلى مكان قريب من قاعدة القراصنة في هوبيو شمال مقديشو حيث بقيت إلى حين الإفراج عنها.
XS
SM
MD
LG