Accessibility links

إيران تعتبر نشر منظومة دفاع أميركية في الخليج "احتيالا سياسيا" على دول المنطقة


نددت إيران اليوم الثلاثاء بالقرار الأميركي المتعلق بنشر منظومة دفاع في دول الخليج تحسبا لأي هجوم إيراني محتمل، معتبرة أنه يأتي من باب "الاحتيال السياسي" على دول المنطقة.

ونقل التلفزيون الرسمي عن رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني قوله انه "من المستغرب أن المسؤولين الأميركيين الجدد لا يفهمون أن مشاكل المنطقة سببها الولايات المتحدة التي ترسل المزيد من التجهيزات العسكرية، مذكرا أن بلاده لم تهاجم أحدا من جيرانها منذ قيام الثورة الإسلامية عام 1979.

وأوضح المسؤول الإيراني "أن دول المنطقة يجب أن تعلم أن سيناريو نشر الصواريخ الأميركية في المنطقة بذريعة الحفاظ على الأمن والاستقرار يعد نوعا من الاحتيال السياسي،" على حد تعبيره.

انتقاد للسياسات الغربية

ومن ناحيته، انتقد الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد اليوم الثلاثاء السياسة الغربية في المنطقة، وذلك خلال استقباله ولي عهد قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في طهران.

وقال أحمدي نجاد إن "الدول الغربية لا تريد أن يسود الأمن في المنطقة وأن تكون العلاقات بين دول المنطقة جيدة،" وفقا لما نقله التلفزيون الإيراني الرسمي.

وأضاف الرئيس الإيراني أن الغربيين "حاولوا دائما إبقاء دول المنطقة ضعيفة،" منددا بما وصفه "مؤامرة الأعداء" الذين يريدون الاستفادة من الانقسام وعدم الاستقرار في دول الخليج.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية قد قالت يوم السبت الماضي إن الولايات المتحدة شرعت بنشر نظام درع صاروخي في منطقة الخليج لمواجهة أي هجوم إيراني محتمل.

وأوضحت الصحيفة أن واشنطن نشرت قبالة السواحل الإيرانية بوارج متخصصة وصواريخ اعتراضية في أربع دول هي قطر والإمارات العربية المتحدة والبحرين والكويت.

وبحسب الصحيفة فإن الدول العربية حريصة أكثر فأكثر على استقبال معدات دفاعية أميركية خوفا من الطموحات والقدرات العسكرية الإيرانية.
XS
SM
MD
LG