Accessibility links

محافظ نينوى يتهم قوات البيشمركة بعرقلة زيارته لبعض مناطق المحافظة


وجه محافظ نينوى أثيل النجيفي اتهامات لقوات البيشمركة بمحاولة تعطيل زيارته لبعض مناطق المحافظة اليوم، بينما وصف المتحدث باسم قائمة نينوى المتآخية الزيارة بغير الناجحة.

وأنحى النجيفي باللائمة على الحزب الديمقراطي الكردستاني بعرقلة زيارته لقائممقامية تلكيف وقال خلال مؤتمر صحفي عقده في مبنى المحافظة اليوم:

"زرنا مدينة تلكيف وناحية وانة واطلعنا على أوضاع تلك المناطق وهذا هو الهدف من الزيارة حيث قامت بعض الجهات الحزبية باعتراض موكبنا في أكثر من مكان، وفي مدخل تلكيف حاولوا منع دخول موكبنا تحت حماية علم إقليم كردستان ولم يتمكن قائممقام تلكيف من الوصول إلى مبنى القائممقامية إلا بعد إرسال سيارة خاصة له".

وقال النجيفي إن قوات البيشمركة كانت قد منعت التجوال في ناحية وانة شمالي الموصل، وأضاف:

"يكفي أن قوات البيشمركة هناك قد منعت التجوال وأمرت أهالي وانة بغلق محلاتهم قبل موعد الزيارة".

من جانبه، قال درمان ختاري الناطق باسم قائمة نينوى المتآخية في حديث لـ"راديو سوا" أن المحافظ تمكن من دخول القضاء بحماية رتل من القوات الأميركية، وأضاف:

"الزيارة لم تكن ناجحة لأن المحافظ دخل تلكيف على ظهر الدبابة الأميركية والجماهير احتشدت هنا ومنعت المحافظ من الوصول إلى مبنى القائممقامية".

وأكد ختاري أن دور قوات البيشمركة اقتصر على حماية المواطنين وأنها لم تتدخل، وأضاف:

"قوات البيشمركة كانت موجوده ومسلحة لكنها لم تتدخل، أما بالنسبة لعلم كردستان فسيظل مرفوعا فوق مقرات الأحزاب الكردستانية".

يشار إلى أن قائمة نينوى المتآخية ما تزال مستمرة بمقاطعتها لجلسات مجلس محافظة نينوى في وقت يرفض مدراء البلديات التي تقطنها أغلبية كردية التعامل مع الحكومة المحلية.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في الموصل أحمد الحيالي:
XS
SM
MD
LG