Accessibility links

logo-print

محكمة في نيويورك تدين عالمة باكستانية بمحاولة قتل جنود أميركيين في أفغانستان


أدانت محكمة فيدرالية في مدينة نيويورك الأربعاء عالمة الأعصاب الباكستانية عافية صديقي بمحاولة قتل جنود أميركيين في أفغانستان، فيما أعلنت الحكومة الباكستانية عن دهشتها إزاء القرار.

وقضت هيئة محلفين في المحكمة أن صديقي البالغة من العمر 37 عاما والتي درست في معهد ماساشوستس للتكنولوجيا الأميركي المرموق، مدانة بكافة التهم الموجهة إليها. وهي تواجه السجن المؤبد عندما يتم إصدار الحكم بحقها في السادس من مايو/أيار المقبل.

"تحيز"

وقد أعلن محامي صديقي التي دفعت ببراءتها، على الفور استئناف القرار معتبرا أن الإدانة مبنية على "الحكم المسبق" و"التحيز."

واتهمت صديقي بإطلاق نار بندقية في مركز للشرطة الأفغانية في يوليو/تموز 2008 حيث كانت تخضع للتحقيق، ومحاولة قتل مجموعة من الجنود الأميركيين.

وعلى الرغم من عدم اتهامها بالإرهاب إلا أنها وصفت بأنها إرهابية محتملة وأنها خططت لتفجير نيويورك، حسب ما ذكرته وكالة الصحافة الفرنسية.

وحاول محامو صديقي إثبات إصابتها باضطراب عقلي بسبب بعدها عن أولادها الثلاثة إلا أن القاضي قال إن حالتها العقلية تسمح بمحاكمتها.

"دهشة باكستانية"

من جهتها أعربت باكستان على لسان سفيرها في واشنطن عن دهشتها لإدانة صديقي، حسب ما ذكرته وكالة الصحافة الفرنسية. وقال السفير في بيان "نحن مندهشون لقرار هيئة المحلفين غير المتوقع في قضية الدكتورة عافية صديقي."

وأضاف بيان السفير أن حكومة إسلام أباد ستقوم بكل ما هو مطلوب لتوفير العدالة لصديقي بصفتها مواطنة باكستانية، مشيرا إلى أن باكستان بذلت جهودا دبلوماسية وقانونية لصالح العالمة كما ستجري مشاورات مع عائلتها وفريق الدفاع عنها لتحديد التحركات المستقبلية.

XS
SM
MD
LG