Accessibility links

logo-print

شعث يلتقي هنية ويحث حماس على توقيع ورقة المصالحة المصرية


عقد القيادي في حركة فتح نبيل شعث اجتماعا اليوم الخميس مع رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة إسماعيل هنية في منزله بحضور عدد من القياديين من حركتي فتح وحماس لمتابعة المشاورات حول المقترح المصري الرامي إلى تحقيق المصالحة بين أكبر فصلين فلسطينيين.

وقال شعث في تصريحات لوكالة الصحافة الفرنسية إنه إذا تمكن من "تشجيع حركة حماس على توقيع ورقة المصالحة والاستمرار في المشوار فسيكون ذلك هدفا إيجابيا".

ولم يفصح شعث عن أية تطورات في موقف حماس الحالي من ورقة المصالحة غير أنه أكد في تصريحات سابقة لراديو سوا أن حركة فتح لمست "إشارات إيجابية" من حركة حماس للتوقيع على ورقة المصالحة المصرية.

ومن ناحيته قال إسماعيل هنية إنه ليس لديه مانع من أن يلتقي بشعث "من موقع المسؤولية والوطنية".

وهذه هي المرة الأولى التي يعقد فيها لقاء بين هنية ومسؤول كبير بهذا المستوى في حركة فتح منذ أن سيطرت حركة حماس على قطاع غزة في منتصف عام 2007.

وشارك في اللقاء من جانب حركة حماس عضو مكتب الحركة السياسي خليل الحية ومن حركة فتح القيادي عبد الرحمن حمد.

وكان شعث قد التقى لدى وصوله إلى قطاع غزة أمس الأربعاء قادة من حركة حماس بينهم القيادي في الحركة محمود الزهار.

وأعرب شعث لدى وصوله إلى غزة عن أمله في أن "تخلق زيارته إلى غزة مناخا أفضل لتشجيع الأخوة في حماس على المضي قدما لتوقيع الورقة المصرية وأن يتم بعدها التنفيذ بالتوافق والشراكة" مضيفا "سأحاول بكل جهدي وسأكون سعيدا إذا تحقق ذلك".

وقال إنه على اتصال مع مسؤولي حماس وكافة التنظيمات الفلسطينية نافيا أن يكون قد حصل على إذن مسبق من حماس لزيارة غزة.

XS
SM
MD
LG