Accessibility links

السلطات الأميركية تامر بفتح تحقيق في مشكلة كوابح سيارات "بريوس" تويوتا


أمرت السلطات الأميركية اليوم الخميس بفتح تحقيق رسمي في مشاكل المكابح في سيارات تويوتا من طراز "بريوس" 2010، مما يزيد من المشاكل التي تواجهها الشركة اليابانية العملاقة.

وذكرت الإدارة الوطنية للسلامة على الطرق السريعة أنها "ستبحث في شكاوى بشأن فقدان مؤقت للسيطرة على المكابح أثناء السير على طرق غير مستوية أو فوق حفرة أو مطبات".

وقالت الإدارة التابعة لوزارة النقل الأميركية إنها تلقت 124 تقريرا من عملاء لشركة تويوتا "من بينها أربعة تقارير تتحدث عن وقوع اصطدامات" بسيارة بريوس، التي تعد أكثر السيارات التي تعمل بالوقود المختلط مبيعا.

وجاء في البيان أن "المحققين تحدثوا إلى العملاء وأجروا بحثا ميدانيا يسبق التحقيق".

وجاءت الأنباء عن مشاكل سيارة بريوس بعد موجة من الشكاوى بشأن نظام المكابح فيها وبعد سحب تويوتا ملايين من سياراتها بسبب خلل في دواسات السرعة.

XS
SM
MD
LG