Accessibility links

logo-print

السفارة الأميركية تجدد تأكيد عدم التدخل في شؤون العراق الداخلية


جدد المتحدث باسم السفارة الأميركية في بغداد فيليب فرين التأكيد أن السفير كرستوفر هل لا يتدخل في الشؤون الداخلية العراقية، قائلا إن قرار الهيئة التمييزية بشأن إرجاء النظر في قضايا المبعدين من الانتخابات النيابية المقبلة هو مسألة عراقية بحتة.

وأكد فرين في تصريح لـ "راديو سوا" أن "السفير هل يقوم بتقديم وجهة نظر الحكومة الأميركية حول القضايا التي يمكن أن تؤثر على المصالح الأميركية وهو لا يتجاوز الحدود الدبلوماسية المقبولة".

وأشار فرين إلى أن السفارة الأميركية تقدم المشورة من دون تأثير على ما يتم اتخاذه من قرارات من قبل القيادات العراقية، مضيفا أن "القادة العراقيين قد يأخذوا بعين الإعتبار وجهات النظر" الأميركية "ولكن في نهاية الأمر فإن القرار لهم".

وسبق لرئيس الوزراء نوري المالكي وفي بيان صادر عن مكتبه أن أشار إلى رفض ما وصفه بتدخل السفير الأميركي كريستوفر هيل في الشأن العراقي وتجاوز مهامه الدبلوماسية بحسب ما جاء في البيان.


التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد صلاح النصراوي:
XS
SM
MD
LG