Accessibility links

logo-print

مفوضية الانتخابات تؤكد أهمية الالتزام بقواعد الحملة الانتخابية وتلوح بمعاقبة المخالفين


أعلن رئيس مجلس المفوضين في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات فرج الحيدري أن موعد بدء الحملة الانتخابية للكيانات والائتلافات السياسية سيكون في الـ12 من الشهر الحالي والذي يأتي متزامنا مع بدء الحملة التثقيفية لتفعيل دور الناخب العراقي في الانتخابات المقبلة.

وأوضح الحيدري في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع أمين بغداد صابر العيساوي ببغداد اليوم السبت أن " 350 موظف اقتراع سيتوزعون على 50 ألف مركز اقتراع في عموم البلاد كما شرعت المفوضية في تشكيل لجان رقابية مهمتها مراقبة الخروقات الانتخابية التي ترافق الحملات.

من جانبها كشفت رئيسة الإدارة الانتخابية في المفوضية حمدية الحسيني انه تم تسجيل خروقات انتخابية للكيانات السياسية والمرشحين موضحة "أن الكيانات التي خالفت قواعد الحملات الانتخابية بلغت 52 عقوبة وبواقع 15 مليون دينار عراقي وعليه تم تأسيس غرفة عمليات خاصة في بغداد وتتبع لها جميع المحافظات" لمتابعة هذا الموضوع.

وقالت الحسيني إن المفوضية تتوقع مشاركة أعداد كبيرة من الناخبين في الانتخابات المقبلة، مضيفة أن عدد المشاركين و"بحسب وزارة التجارة بلغ قرابة 19 مليون ناخب".

إلى ذلك قال أمين بغداد صابر العيساوي انه تم تشكيل 14 فرقة وبالتعاون مع قيادة عمليات بغداد ووزارة البلديات لإزالة جميع التجاوزات الانتخابية بعد رفع عدد منها، مطالبا الكتل السياسية والمرشحين بتقديم تعهد رسمي يقضي بالالتزام بضوابط الأمانة.

وأوضح العيساوي أنه تم "تحريم استخدام الملصقات الورقية على الجدران مها كان نوع الجدران ملكية عامة أو خاصة أو وضع لافتات تحجب الرؤيا عن النصب والتماثيل أو في الأماكن التراثية والتاريخية أو المؤسسات الدينية".

وأكدت مفوضية الانتخابات أن ورقة الاقتراع سيتم الانتهاء من طباعتها خلال يومين والتي تؤشر تنافس 6172 مرشحا يتوزعون على 84 كيانا سياسيا في الانتخابات المقبلة.


مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي والتفاصيل:

XS
SM
MD
LG