Accessibility links

logo-print

تظاهرات في بغداد والبصرة والنجف احتجاجا على قرار الهيئة التمييزية


تظاهر عشرات المواطنين من شرائح مختلفة صباح اليوم الأحد أمام مبنى محافظة بغداد معبرين عن رفضهم لقرار الهيئة التمييزية بإرجاء النظر في قضايا المستبعدين من المشاركة في الانتخابات المقبلة إلى ما بعد الانتخابات.

وقال عضو ائتلاف دولة القانون النائب عباس البياتي، في كلمة ألقاها أثناء التظاهرة، إن الهيئة التمييزية تجاوزت صلاحياتها.

وحذر النائب سامي العسكري من مساع أطراف خارجية لم يسمها لإعادة عناصر حزب البعث إلى السلطة في البلاد، قائلا إن العراق يواجه مؤامرة تشترك فيها دول بإعلامها وأموالها ليكون البعثيون ممثلين عن الشعب.

فيما دعا القيادي في حزب الدعوة وليد الحلي المواطنين إلى توخي الدقة في اختيار مرشحيهم عند التصويت في الانتخابات، مضيفا أن الشعب العراقي لن يقبل "بالإرهاب أو بالإجرام الذي وقع بأيدي حزب البعث ليمارس عناصره دورا في بناء العراق الجديد".

من جهته، اتهم النائب عن الكتلة العراقية للحوار الوطني محمد تميم حزب الدعوة الذي يقوده رئيس الوزراء نوري المالكي بتنظيم تلك التظاهرة لأغراض سياسية، قائلا إن "العمل السياسي في العراق فقد الموضوعية والأخلاقية".

يشار إلى أن مجلس النواب أرجأ الجلسة الاستثنائية لمناقشة قرار الهيئة التمييزية التي كان من المقرر أن تعقد عصر اليوم إلى يوم غد الاثنين.

التفاصيل من مراسلة "راديو سوا" في بغداد نادية بشير:

XS
SM
MD
LG