Accessibility links

الحركة الشعبية لتحرير السودان تحض مرشحين مستقلين على العودة إلى الحزب


طالب المتمردون الجنوبيون السابقون في الحركة الشعبية لتحرير السودان الأحد، أعضاء كبارا في الحزب بسحب ترشيحاتهم كمستقلين للانتخابات التشريعية والمحلية المقررة في أبريل/ نيسان، بهدف الحفاظ على وحدة الحزب.

وقال الأمين العام للحركة الشعبية باغان اموم خلال مؤتمر صحافي في جوبا، عاصمة جنوب السودان الذي يتمتع بشبه استقلال: "نطلب منهم الحفاظ على وحدة الحزب بعدم إعلان ترشحهم وبدعم المرشحين الرسميين للجبهة الشعبية لتحرير السودان".

وأضاف: "لا نريد أن ينقسم الحزب بسبب سباق على السلطة".

ويشهد السودان في 11 أبريل/ نيسان أول انتخابات رئاسية وتشريعية ومحلية تعددية منذ 1986.

وقررت شخصيات نافذة من المتمردين الجنوبيين السابقين الترشح للانتخابات التشريعية والمحلية بوصفها مستقلة.

وأمهل المتمردون السابقون أعضاء الحزب الذين ترشحوا كمستقلين حتى 13 فبراير/ شباط، موعد بدء الحملة الانتخابية، لسحب ترشيحاتهم.

وقال أموم: "بعد هذا الموعد، سنتخذ موقفا واضحا حيال من يرفضون" سحب ترشيحاتهم.
XS
SM
MD
LG