Accessibility links

مقتل اثنين من جنود حلف الأطلسي في أفغانستان وطالبان تتوعد القوات الدولية


لقي اثنان من عناصر قوات حلف شمال الأطلسي مصرعهما إثر انفجار جنوب أفغانستان، وذلك في وقت توعدت فيه حركة طالبان بالتصدي للهجوم الذي تعتزم القوات الدولية والأفغانية شنه في الأيام القادمة.

وذكرت القوة الدولية للمساعدة على إحلال الأمن في أفغانستان (ايساف) التابعة للحلف أن "اثنين من عناصر القوة قتلا بعد انفجار عبوة ناسفة مصنعة يدويا في جنوب أفغانستان أمس الأحد".

وبهذا يرتفع عدد الجنود الأجانب الذين قتلوا في أفغانستان منذ بداية العام الحالي إلى 61 جنديا، حسب إحصاءات وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان ضابطان في الجيش السويدي ومترجم أفغاني قد قتلوا أمس الأحد بينما أصيب جندي سويدي ثالث في إطلاق نار غرب مزار الشريف في شمال أفغانستان، وفق ما أعلنت القوات المسلحة السويدية في بيان.

توعد من طالبان

ومن جانبها، أكدت حركة طالبان مجددا اليوم الاثنين عزمها "البقاء والقتال" ضد القوات الأجنبية التي أعلنت منذ عدة أيام عن هجوم وشيك على معاقل الحركة في جنوب أفغانستان.

وأكد يوسف احمدي المتحدث باسم طالبان في اتصال هاتفي مع وكالة الصحافة الفرنسية من مكان مجهول أن طالبان تفضل "البقاء والقتال".

وقال أحمدي إن "القوات الأفغانية والأجنبية وصلت إلى منطقة المرجه غير أن مقاتلينا موجودون أيضا فيها ويطلقون القذائف عليهم".

وكانت السلطات الأفغانية وحلف الأطلسي والجيش الأميركي الذي يشكل عماد القوة الأطلسية قد أعلنت منذ أيام أنها تستعد لشن هجوم واسع النطاق على منطقة المرجه في ولاية هلمند أبرز معاقل المتمردين الإسلاميين في الجنوب.

XS
SM
MD
LG