Accessibility links

logo-print

رئيس الوزراء البريطاني براون يمثل أمام لجنة التحقيق حول الحرب في العراق


أعلن ناطق باسم لجنة التحقيق البريطانية حول الحرب في العراق الثلاثاء أن رئيس الحكومة البريطانية غوردن براون سيمثل أمام هذه اللجنة في شهر مارس/آذار المقبل، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

جدير بالذكر أن براون كان وزيرا للمالية أثناء الاجتياح الأميركي بمشاركة بريطانية للعراق في عام 2003، وقد تم استدعاؤه لتقديم روايته حول دخول بريطانيا الحرب في العراق بعد أسابيع عدة على إدلاء رئيس الحكومة في تلك الفترة توني بلير بشهادته.

وكان رئيس هيئة التحقيق جون تشيلكوت قد قال سابقا إنه لن يستدعي براون أو أيا من الوزراء الحاليين قبل إجراء الانتخابات العامة المقررة في يونيو/حزيران المقبل، وذلك لتفادي أي استغلال سياسي من عمل لجنة التحقيق في الانتخابات.

ونتيجة لتزايد الضغوط من الأحزاب المعارضة،أكد براون لتشيلكوت أنه مستعد للمثول أمام اللجنة في أي وقت.

ولفت ناطق إلى أن "موعد جلسة براون سيحدد قريبا، ولكن اللجنة أكدت أنها ستعقد في مارس/آذار المقبل لإفساح المجال أمام من يريد اتخاذ قرار حضور جلسة الاستجواب أو عدمه.

وأضاف أن ثلث عدد المقاعد في الغرفة التي تتسع لستين مقعدا في وسط لندن ستحجز لعائلات 179 عسكريا بريطانيا قتلوا أثناء الحرب في العراق.
XS
SM
MD
LG