Accessibility links

الإنسان أصبح اقرب لاستكشاف الحياة خارج كوكب الأرض


أكد رائد الفضاء مارتين ريس أن التقدم الذي أحرز خلال السنوات العشر الماضية في مجال علم الفضاء يظهر أن الإنسان أصبح اقرب من ذي قبل لمعرفة ما إذا كانت توجد حياة خارج كوكب الأرض.

وقال مارتين ريس رئيس Royal Society التي هي اكاديمية العلوم في بريطانيا في مقابلة مع رويترز، إن العلم أحرز تقدما هائلا في البحث عن كواكب تجمعت حول نجوم أخرى بعيدة مشيرا إلى هذا العلم لم يكن موجودا في تسعينيات القرن الماضي.

وأضاف: "نعرف الآن أنه يحتمل أن يكون لدى أغلب النجوم التي تشبه الشمس، نظم كوكبية حولها ولدينا جميع الأسباب التي تجعلنا نشك في أن العديد منها له كواكب تشبه إلى حد ما كوكبنا الأرض".

وقال إن الخطوات الكبرى في تقنيات البحث الفضائي خلال العقد الماضي أزالت عقبة كبرى في اكتشاف عوالم أخرى وربما حتى أنماط حياتية معقدة في مجرة درب التبانة التي ننتمي إليها والتي تضم 100 مليون نجم.

وأشار ريس إلى أن المشاريع المهمة الكبرى مثل الإطلاق الأخير الذي قامت به إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) لمركبة الفضاء كبلر وهي مرصد فضائي صمم للعثور على كواكب تشبه الأرض في الكون بالإضافة إلى استخدام أقمار صناعية أكثر تقدما جعلت من السهل حل احد اكبر الإلغاز الكونية.

XS
SM
MD
LG