Accessibility links

logo-print

البرلمان الأوروبي يرفض إقرار اتفاق البيانات المصرفية مع الولايات المتحدة


رفض النواب الأوروبيون اليوم الخميس إقرار الاتفاق المؤقت الذي يتيح نقل البيانات المصرفية للمواطنين الأوروبيين إلى الولايات المتحدة في إطار مكافحة شبكات تمويل الإرهاب.

وفشل الاتفاق في الحصول على تأييد غالبية أعضاء البرلمان خلال التصويت عليه حيث عارضه 378 عضوا بينما أيده 196 عضوا فقط.

وهذه هي المرة الأولى التي يمارس فيها النواب حق النقض لرفض اتفاق دولي بموجب الصلاحيات التي تمنحها معاهدة لشبونة للمؤسسات الأوروبية والتي دخلت حيز التنفيذ بداية شهر ديسمبر/كانون الأول الماضي.

ويتيح الاتفاق الذي رفضه البرلمان رغم توقيعه من جانب وزراء الداخلية في نهاية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي للولايات المتحدة مواصلة تعقب تمويل الإرهاب باستخدام البيانات المصرفية التي تجمعها شركة "سويفت" التي تتعامل معها ثمانية آلاف مؤسسة مالية ومقرها بلجيكا.

ومارست الولايات المتحدة وحكومات أووربية ضغوطا على مدى الأيام الماضية لدفع النواب إلى الموافقة على الاتفاق.

لكن النواب الأوروبيين أتبعوا توصية مفوضية الحريات المدنية التي عبرت الأسبوع الماضي عن مخاوف من أن يؤثر الاتفاق على حماية البيانات الشخصية للأوروبيين كما دعت إلى إجراء مفاوضات جديدة بمشاركة البرلمان للتوصل إلى اتفاق طويل الأمد.

XS
SM
MD
LG