Accessibility links

البيت الأبيض يشكك في مزاعم إيران تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمئة


شكك البيت الابيض الخميس في مزاعم ايران عن قيامها بزيادة تخصيب اليورانيوم إلى نسبة 20 بالمئة، وقال إن بعض التصريحات الايرانية تستند إلى السياسة وليس إلى العلم.

وقال روبرت غيبس المتحدث باسم البيت الابيض "لا نعتقد أن لديهم القدرة على تخصيب اليورانيوم إلى الدرجة التي يقولون إنهم يخصبون بها اليورانيوم الآن"، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد قد أعلن أن بلاده أنتجت الشحنة الأولى من اليورانيوم المخصب بنسبة 20 بالمئة، مؤكدا في الوقت نفسه أن الجمهورية الإسلامية قادرة على تخصيب اليورانيوم بنسبة تزيد عن 80 بالمئة لكنها لن تفعل ذلك لعدم حاجتها له.

مساندة الحق العالمي للمتظاهرين

وعن المظاهرات التي تشدها طهران بمناسبة إحياء الذكرى الـ 31 لقيام الثورة الإسلامية، قال البيت الابيض إنه سيساند "الحق العالمي" للمتظاهرين الايرانيين في حرية التعبير عن انفسهم من دون خوف أو عنف.

وقال غيبس إن البيت الابيض سيعرب عن "ادانته" لاي أعمال عنف يمكن أن تنتج من التظاهرات المناهضة للحكومة في ايران.

تعتيم اعلامي على التظاهرات

وفي نفس السياق، قالت وزارة الخارجية الاميركية الخميس إن عمليات الرصد لديها تظهر أن ايران حاولت فرض "تعتيم اعلامي شبه تام" على التظاهرات المناهضة للحكومة، مضيفة أن هذه الخطوة غير مسبوقة.

وقال فيليب كراولي المتحدث باسم وزارة الخارجية "يبدو أن ايران حاولت فرض تعميم شبه تام" مضيفا أن "ايران تخاف شعبها".

قوات الأمن الإيرانية تشتبك مع المتظاهرين

وكانت مواقع للمعارضة قد ذكرت على شبكة الانترنت إن قوات الأمن الإيرانية اشتبكت مع محتجين وألقت القبض على عشرات منهم على الأقل اليوم الخميس حين تدفقت جموع حاشدة على وسط طهران لإحياء ذكرى قيام الثورة الإسلامية.

ولم تذكر وسائل الإعلام الرسمية أية أنباء عن الاشتباكات أو الاعتقالات وقال التلفزيون الحكومي إن "عشرات الملايين من الإيرانيين" شاركوا في تجمعات حاشدة لدعم الثورة في أنحاء البلاد التي يبلغ عدد سكانها 70 مليون نسمة.

XS
SM
MD
LG