Accessibility links

logo-print

صالحي يقول إن إيران ستكون قادرة على صنع صفائح وقود لمفاعلها للأبحاث


أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي الخميس أن إيران ستكون قادرة على صنع صفائح وقود لمفاعلها للأبحاث في طهران خلال أشهر، اعتمادا على يورانيوم مخصب بنسبة 20 بالمئة، وذلك ردا على تشكيك عدد من الدول الغربية بقدرة إيران على القيام بهذه الخطوة.

وقال صالحي في حديث إلى التلفزيون الإيراني "بدأ الغربيون القول إننا غير قادرين على إنتاج صفائح وقود"، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وتابع "حتى وزير الخارجية الفرنسية برنار كوشنير وهو طبيب، أعلن أننا غير قادرين على ذلك. إلا أن على كوشنير أن ينتظر أربعة أو خمسة أشهر وسيرى إن كنا قادرين أو غير قادرين".

وكان كوشنير قد قال الاثنين إن الإيرانيين لا يعرفون كيف يصنعون الوقود لمفاعلهم النووي للأبحاث اعتمادا على يورانيوم مخصب بنسبة 20 بالمئة.

وكان الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد قد أعلن الاثنين قرار إيران بدء إنتاج يورانيوم مخصب بنسبة 20 بالمئة، وبدأ هذا الإنتاج بالفعل الثلاثاء في موقع نطنز وسط البلاد.

ثم أعلن أحمدي نجاد الخميس أن أول شحنة من اليورانيوم المخصب بنسبة 20 بالمئة قد أنتجت، إلا أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي تشرف على نطنز شككت في هذا الإعلان وأعلنت أن هذا الإنتاج لن يبدأ قبل عدة أيام.

وتابع صالحي "رغم أنها تجربتنا الأولى، فإن العملية سارت بشكل ممتاز" مكررا أن أول شحنة تم تصنيعها خلال 48 ساعة.
XS
SM
MD
LG