Accessibility links

logo-print

مسلمون يتظاهرون في أوسلو احتجاجا على نشر رسم كاريكاتوري مسيء للنبي محمد


تظاهر قرابة ثلاثة آلاف مسلم في العاصمة النرويجية أوسلو اليوم الجمعة احتجاجا على نشر صحيفة نرويجية رسما كاريكاتوريا مسيئا للنبي محمد يصوره على هيئة خنزير.

وجرت التظاهرة من دون أي حادث كما أعلنت المتحدثة باسم الشرطة كاري هاسيبي، حيث اكتفى المتظاهرون برفع لافتات كتب عليها "نحن مسلمون، لسنا إرهابيين" و"كفوا عن إهانة المسلمين".

وقالت هاسيبي إن "هناك حوالى ثلاثة آلاف مشارك في التظاهرة" مشيرة إلى أن "كل شيء جرى على ما يرام، كما تفرق المتظاهرون بهدوء وما من شيء يدعو إلى الاعتقاد بامكان حصول اضطرابات".

وكانت المنظمات الرئيسية الممثلة للجالية المسلمة في النرويج قد أوصت المسلمين بعدم المشاركة في هذه التظاهرة.

ويحتج المتظاهرون على نشر صحيفة داغبلادت في الثالث من فبراير/شباط الجاري هذه الصورة المسيئة ضمن مقال يتحدث عن وجود وصلة على صفحة جهاز استخبارات الشرطة النرويجية على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي على الانترنت وضعها متصفحون بحيث تقود إلى الرسم المسيء للنبي محمد.

وذكرت وسائل الإعلام النروجية ان صحيفة داغبلادت وقعت ضحية رجل معروف من قبل الشرطة يدعى ارفان بهاتي، سبقت إدانته بتهمة إطلاق النار في عام 2006 على كنيس يهودي في أوسلو من دون أن يتسبب باصابات.

وأضافت المصادر أن بهاتي أبلغ الصحيفة بوجود هذه الوصلة على صفحة استخبارات الشرطة على فيسبوك ومن ثم أطلق دعوة إلى التظاهر بعدما نشرت الصحيفة الخبر مع الرسم الكاريكاتوري.

وكان سائقو سيارات أجرة مسلمون توقفوا في الأيام الماضية عن العمل لفترة قصيرة ضد نشر الرسم الكاريكاتوري، في حين تعرض موقع الصحيفة على الانترنت لهجوم مصدره تركيا يعتقد أنه على صلة بهذه القضية.

XS
SM
MD
LG