Accessibility links

الرئيس أوباما يرشح سفيرا جديدا للولايات المتحدة لدى دمشق


أعلن الرئيس باراك أوباما أنه سيرشح الدبلوماسي روبرت فورد ليشغل منصب سفير واشنطن في دمشق.

وفي حال مصادقة مجلس الشيوخ على تعيين فورد، فسيكون أول سفير أميركي لدى دمشق منذ أن استدعت الولايات المتحدة سفيرها هناك في أعقاب اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري عام 2005.

ويشغل فورد حاليا منصب نائب رئيس البعثة في السفارة الأميركية ببغداد. كما شغل في السابق منصب السفير الأميركي في الجزائر كما عمل في كل من البحرين ومصر.

ويأتي هذا الإعلان عشية توجه مساعد وزيرة الخارجية الأميركية وليام بيرنز إلى دمشق في زيارة تقول الإدارة الأميركية إنها تهدف إلى توسيع أطر الحوار مع دمشق.

انتقاد جمهوري

هذا وقد انتقدت عضو مجلس النواب الأميركي عن الحزب الجمهوري إليانا روس ليهتينن إعلان الرئيس أوباما ترشيح روبرت فورد ليشغل منصب سفير واشنطن لدى دمشق.

وحثت ليهتينن الرئيس أوباما على ممارسة المزيد من الضغوط على دمشق بدلا من مد جسور التواصل معها. وأضافت بأن هذه الخطوة تسهم في إرسال رسالة خاطئة حول السياسة الخارجية الأميركية.

وأشارت إلى أنه على الرغم من مساعي الإدارة الأميركية للحوار مع سوريا إلا أن الأخيرة مازالت تواصل دعمها للحركات الإرهابية مثل حماس وحزب الله.

ووصفت الحوار والانخراط غير المشروط بالعمل الطائش قائلة إنه يسهم فقط في مكافأة أعداء الولايات المتحدة والتقليل من دور حلفائها.
XS
SM
MD
LG