Accessibility links

مانشستر يونايتد وليون يتقدمان خطوة نحو التأهل إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم


خطا ناديا مانشستر يونايتد الانكليزي وليون الفرنسي خطوة نحو الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بفوز الأول على مضيفه ميلان الايطالي 3-2 والثاني على ضيفه ريال مدريد الاسباني بفوز 1-صفر، في ذهاب الدور ثمن النهائي.

في المباراة الأولى، حقق مانشستر يونايتد وصيف بطل النسخة الأخيرة الثلاثاء فوزا تاريخيا 3-2 على ميلان هو الأول في تاريخ المواجهات على ملعب سان سيرو في ميلانو وأمام 80 ألف متفرج.
كانت البداية مثالية لميلان عندما بكر بالتسجيل عبر نجمه رونالدينيو وكان بإمكانه تعزيز تقدمه في أكثر من مناسبة اثر أخطاء فادحة لخطي الوسط والدفاع الانكليزيين بيد أن مانشستر يونايتد استعاد توازنه تدريجيا وأدرك التعادل قبل أن يحكم قبضته على مجريات المباراة في شوطها الثاني ويحسم نتيجة المباراة بفضل ثنائية لـولده الذهبي روني.

ومنح رونالدينيو التقدم لميلان في الدقيقة الثالثة عندما استغل كرة أبعدها المدافع الفرنسي باتريس ايفرا اثر ركلة حرة انبرى لها ديفيد بيكهام فسددها على الطائر بيمناه من حافة المنطقة ارتطمت بقدم لاعب الوسط مايكل كاريك وخدعت الحارس الهولندي ادوين فان در سار.
وقد أهدر كل من رونالدينيو ولوكا انطونيني وهونتيلار فرص تعزيز الهدف، حتى نجح سكولز في إدراك التعادل عندما تلقى كرة عرضية من دارين فليتشر من الجهة اليمنى فحاول تسديدها بيمناه لكنها ارتطمت بيسراه وارتدت من القائم الأيمن وعانقت الشباك (36).

وفي الدقيقة (66) نجح روني في منح التقدم لمانشستر يونايتد بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية من فالنسيا في أول لمسة للأخير بعد دخوله مكان ناني (66). وكاد روني يضيف الهدف الثالث من تسديدة قوية زاحفة مرت بجوار القائم الأيمن (73).
وعمق روني جراح ميلان بإضافته الهدف الشخصي الثاني والثالث لفريقه اثر تمريرة عرضية من فليتشر تابعها برأسه دون رقابة على يمين الحارس ديدا (74).

ونجح ميلان في تقليص الفارق عبر سيدورف بكعب قدمه اليسرى اثر تمريرة عرضية ذكية من رونالدينيو (85).
وكان ميلان قريبا من إدراك التعادل في الدقائق الخمس الأخيرة من المباراة عن طريق اينزاغي وبيرلو ونيستا.

ليون يحقق فوز ثمين

وفي المباراة الثانية، فاجأ ليون الفرنسي ضيفه ريال مدريد الاسباني بفوز 1-صفر على استاد "جيرلان" في ليون وأمام 40 ألف متفرج. حيث قاد المهاجم الدولي الكاميروني جان ماكون ليون الفرنسي إلى تحقيق فوز ثمين على ريال مدريد معززا حظوظ فريقه في بلوغ الدور ربع النهائي وحرمان النادي الملكي من تحقيق حلم خوض النهائي على ملعبه سانتياغو برنابيو في 22 مايو/أيار المقبل.
وانتظر ليون الشوط الثاني لافتتاح التسجيل من تسديدة قوية رائعة لماكون بيمناه من خارج المنطقة سكنت الزاوية اليسرى البعيدة للحارس ايكر كاسياس.

وحاول مدرب ريال مدريد التشيلي مانويل بيليغريني تنشيط خط الهجوم بإشراك مهاجم ليون السابق الفرنسي كريم بنزيمة مكان الأرجنتيني غونزالو هيغواين، لكن دون جدوى.
هذا وتقام مباراتا الإياب في العاشر من مارس/آذار المقبل في مانشستر ومدريد.
XS
SM
MD
LG