Accessibility links

مقتل وإصابة 30 شخصا في تفجير انتحاري في الأنبار


قتل 13 شخصا معظمهم من المدنيين وإصيب 17 آخرون بجروح متفاوتة إثر قيام انتحاري يرتدي زيا للشرطة بتفجير نفسه في شارع الأطباء القريب من مدخل مقر المحافظة وسط مدينة الرمادي.

وأوضح معاون عمليات شرطة الأنبار المقدم علي فاضل عكال في حديث لـ"راديو سوا" قوله إن من بين القتلى أربعة من عناصر الشرطة.

ويعد هذا التفجير الأول منذ الثلاثين من كانون الأول/ ديسمبر من العام الماضي، حيث شهدت هذه المنطقة تفجيرين أوديا بحياة عدد من المدنيين وعضوين في مجلس محافظة الأنبار وإصابة عدد آخر بينهم محافظ الأنبار قاسم محمد عبد، الذي مازال يتلقى العلاج خارج البلاد.

وفي حادث منفصل قال قائد شرطة الأنبار اللواء الركن بهاء القيسي القيسي أن قوة من الشرطة عثرت على حزامين ناسفين في عملية دهم منفصلة إضافة إلى كمية من الاعتدة في منطقة راوة شمال مدينة الرمادي.

تقرير مراسل "راديو سوا" في الأنبار كنعان الدليمي:
XS
SM
MD
LG