Accessibility links

إيران تبدأ تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمئة في ظل مخاوف من قدرتها على تطوير سلاح نووي


أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم الخميس أن إيران قد بدأت بتخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمئة قبل وصول مفتشي الوكالة إلى هناك كما عبرت عن خشيتها من تمكن الجمهورية الإسلامية من تصنيع رأس نووية.

وقال المدير العام للوكالة يوكيا امانو في أول تقرير حول إيران أعده للعرض على مجلس حكام الوكالة إن "إيران سلمت الوكالة نتائج قياس طيف الكتلة التي تفيد أنها أنتجت شحنات مخصبة حتى مستويات تصل إلى 19.8 بالمئة في مصنع نطنز بين 9 و11 فبراير/شباط الجاري".

وأضاف التقرير الذي حصلت عليه وكالة الصحافة الفرنسية أن إيران بدأت بإدخال اليورانيوم إلى أجهزة الطرد لتخصيبه قبل وصول مفتشي الوكالة الذرية إلى المصنع.

وتابع أنه "عندما وصل مفتشو الوكالة إلى مصنع تخصيب الوقود النموذجي في يوم 10 فبراير/شباط الجاري قامت السلطات الإيرانية بإبلاغهم بأن طهران قد بدأت في المساء السابق بإدخال سداسي فلورايد اليورانيوم في سلسلة أجهزة الطرد المركزي".

وعبرت الوكالة الدولية في تقريرها عن شعورها بالقلق إزاء النشاط الحالي المحتمل في إيران لتطوير رأس نووية لصاروخ.

ويمكن أن تؤدي هذه الأحداث إلى زيادة قلق الغرب من سعي إيران لامتلاك أسلحة نووية، على الرغم من أن طهران تقول إن برنامجها النووي مخصص للأغراض السلمية.

وتسعى الولايات المتحدة لحشد تأييد دولي لمساعيها الرامية إلى فرض عقوبات في مجلس الأمن الدولي على إيران التي لم تستجب لمقترحات دولية بمبادلة اليورانيوم المخصب في إيران بالوقود النووي اللازم لتشغيل مفاعل طهران البحثي.
XS
SM
MD
LG