Accessibility links

اليونسكو تطلق مبادرة تقارب الثقافات


أطلقت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) رسميا الخميس السنة العالمية لتقارب الثقافات وهي مبادرة تهدف إلى التصدي لتصاعد التطرف وذلك بمساعدة شخصيات من العالم اجمع.

وقالت مديرة اليونسكو ايرينا بوكوفا خلال مؤتمر صحافي في مقر المنظمة بباريس إن "السلام قبل 60 عاما ليس مثل السلام اليوم، يجب إعادة التفكير بالوسائل الكفيلة بالمحافظة عليه وإعادة التفكير في الحوار بين الثقافات".

وقدمت 15 شخصية دولية انضمت إلى المجموعة التي ترغب في تحريكها خلال هذه السنة. ومن بين هذه الشخصيات النيجيري ولوي سويونكي الحائز على جائزة نوبل للآداب ورئيسة البرلمان الأوروبي السابقة الفرنسية سيمون فيل الناجية من المحرقة اليهودية ومفتي البوسنة والهرسك مصطفى سيريتش وممثل الفاتيكان الأسقف فرانشيسكو فولو والوزيرة الباكستانية السابقة عطية عناية الله والمخرج المالي سليمان سيسيه ورئيس الوزراء النرويجي السابق كيل ناغني بونديفيك وممثل بطريركية موسكو فيليب ريابيخ.

وأوضحت بوكوفا أن أعضاء "الهيئة العليا من اجل السلام والحوار بين الثقافات" الذين اجتمعوا الخميس للمرة الأولى سوف يجتمعون بشكل دوري خلال سنة ستضاف إليها مبادرات أخرى.

XS
SM
MD
LG