Accessibility links

logo-print

حلف شمال الأطلسي يدعو هولندا إلى إبقاء قواتها في أفغانستان


دعا حلف شمال الأطلسي إلى إبقاء قوات هولندية في أفغانستان لكن في شكل محدود بحسب ما أعلن متحدث السبت بعد استقالة حكومة لاهاي جراء انقسامها في شأن إبقاء الجنود الهولنديين في هذا البلد.

وقال المتحدث باسم الحلف جيمس أباثوراي "في الحقيقة زادت ست وثلاثون دولة مساهماتها في أفغانستان. ويشارك في هذا العملية التي تنفذ في أفغانستان بقيادة حلف الأطلسي 44 دولة. التضامن قوي للغاية ونحن سعداء لذلك. لا يمكن للناتو أن يتدخل في الشؤون الداخلية لأي بلد ولكن يهمنا أن يكون الجهد في أفغانستان جماعيا".

وشدد أباثوري على أن الأمين العام للحلف اندرس فوغ راسموسن يعتقد أن أفضل طريقة لمعالجة هذه المشكلة هي أن تشارك قوة هولندية في جهود الحلف في أفغانستان في مهمة جديدة ومحدودة بعد أغسطس/آب 2010.

وأوضح أن المهمة الجديدة قد تركز على التدريب ونشر فريق إعادة إعمار في أروزغان.

وأعلن رئيس وزراء هولندا يان بيتر بالكنندي ان الائتلاف الحكومي سقط السبت جراء انقسامه في شأن إبقاء الجنود الهولنديين في أفغانستان.

ومنذ 2006 تنشر هولندا في أفغانستان 1950 جنديا معظمهم في ولاية أروزغان جنوب البلاد حيث معقل طالبان.

XS
SM
MD
LG