Accessibility links

الإمارات تستدعي سفراء في الاتحاد الأوروبي وتتعهد بتقديم قتلة المبحوح للعدالة


اعتبر وزير الخارجية الإماراتية الشيخ عبد الله بن زايد ال نهيان الأحد أن استخدام جوازات سفر مزيفة في عملية اغتيال القيادي في حركة حماس محمود المبحوح في دبي الشهر الماضي، تهديد للأمن العالمي، متعهدا في الوقت نفسه بتقديم المسؤولين عن تنفيذ العملية إلى العدالة.

ونقلت وكالة أنباء الإمارات عن الشيخ عبد الله قوله إن إساءة استخدام جوازات السفر تمثل خطرا عالميا يؤثر على الأمن القومي للدول كما يؤثر على السلامة الشخصية للمسافرين. وأضاف "نحن عازمون بقوة أن يمثل هؤلاء المسؤولون أمام العدالة."

وأشارت الوكالة إلى أن وزير الدولة للشؤون الخارجية أنور قرقاش استدعى الأحد سفراء بعض دول الاتحاد الأوروبي للإعراب عن قلق الإمارات إزاء قيام أفراد المجموعة التي اغتالت المبحوح باستخدام نسخ مزيفة من جوازات تلك الدول لدخول الأراضي الإماراتية. كما حثهم على مواصلة دعمهم وتعاونهم في عمليات التحقيق الجارية حاليا.

جوازات دبلوماسية وأدلة جديدة

يأتي ذلك فيما أكد الفريق ضاحي خلفان القائد العام للشرطة الأحد أن بعض الضالعين في اغتيال المبحوح استخدموا جوازات سفر دبلوماسية، مشيرا في الوقت نفسه إلى وجود أدلة جديدة تثبت تورط الموساد الإسرائيلي في العملية.

وكشف خلفان في تصريحات لصحيفة الخليج الصادرة الأحد عن تورط شخص من حركة حماس في اغتيال المبحوح، موضحا أن المعلومات عن موعد تنقلات ووصول المبحوح إلى دبي وصلت إلى فريق القتل من قبل شخص في الدائرة الضيقة المقربة جدا من المبحوح.

وتقول شرطة دبي أن 11 مشتبها في مشاركتهم في اغتيال المبحوح في 19 يناير/ كانون الثاني في غرفة بأحد الفنادق الفاخرة في دبي استخدموا جوازات سفر مزورة بريطانية وفرنسية وايرلندية وألمانية.

وتواجه إسرائيل ضغوطا متزايدة من حلفائها الأوروبيين بشأن هذه القضية، حيث يتوقع أن تتصدر عملية الاغتيال المباحثات التي سيعقدها وزراء في الاتحاد الأوروبي مع وزير خارجية إسرائيلي غدا الاثنين في بروكسل.

حماس تنفي اختراقها أمنيا

من جهة أخرى رفضت حركة حماس الأحد تصريحات قائد شرطة دبي التي أشار فيها إلى تورط أحد عناصرها في تسريب معلومات ساعدت في اغتيال المبحوح.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول في حماس قوله إن الحركة لا تقبل ما ورد في تصريحات قائد شرطة دبي من "اتهامات" حول وجود اختراقات أمنية في صفوف حماس، مؤكدا في الوقت نفسه على جدوى التعاون بين الحركة ودبي في سير التحقيقات.

وكان قائد شرطة دبي قد قال في تصريحات صحفية نشرت الأحد أن المعلومات عن موعد تنقلات ووصول المبحوح إلى دبي وصلت إلى فريق القتل من قبل شخص في الدائرة الضيقة المقربة جدا من المبحوح.

واعتبر خلفان أن هذا الشخص هو "العنصر القاتل"، وطالب حركة حماس بإجراء تحقيق داخلي في هذه القضية.
XS
SM
MD
LG