Accessibility links

إحياء اليوم العالمي للغة الأم في دهوك


أحيت المديرية العامة للثقافة والفنون في محافظة دهوك وبالتعاون مع منتدى "سه ره رم" الثقافي الذكرى 18 لليوم العالمي للغة الأم والذي يصادف 21 شباط/ فبراير من كل عام.

وأوضح مدير مؤسسة "سبي ريز" للطباعة والنشر في دهوك مؤيد طيب، وأحد المشاركين في الندوة التي أقيمت بالمناسبة، لـ"راديو سوا" أوضح أسباب الاهتمام باللغة الأم للشعوب، بقوله إن "أهمية التركيز على لغة الأم تأتي بعد أن أعلن علماء اللغة وعلماء الطفل والتربويون أهمية الدراسة بلغة الأم، لأن لغة الأم هي اللغة الحية والمعبرة عن عواطف وشعور الطفل".

وأشار طيب إلى أن تحديد يوم عالمي للغة الأم هو رسالة تحمل في طياتها مفاهيم عدة، مضيفا أن "حرمان شعب من التدريس بلغته الأم، أو تطوير لغته معناه بأن العالم يرصد ذلك، وهذه الرسالة احتجاج لهذه الدول، ورسالة تشجيع للشعوب التي تناضل من أجل اكتساب هذا الحق".

يذكر أن منظمة اليونسكو أعلنت في عام 1999 قبولها لمقترح بنغلاديش بتحديد 21 من شهر شباط يوما عالميا للغة الأم، وذلك لمقتل خمسة من طلبتها الجامعيين بداية عام 1950 من قبل الجيش الباكستاني خلال مظاهرة لطلاب بنغلادشيين طالبوا التحدث بلغتهم الأم وعدم فرض لغة أوردو الباكستانية عليهم.
XS
SM
MD
LG