Accessibility links

فلوريدا تعيد إلى مصر تابوتا عمره ثلاثة آلاف عام


أعلن فاروق حسني وزير الثقافة المصرية أن الولايات المتحدة ستعيد الشهر المقبل تابوتا خشبيا عمره نحو ثلاثة آلاف عام تحتجزه سلطات الجمارك والهجرة في مدينة ميامي بولاية فلوريدا منذ أكثر من عام.

وأضاف حسني في بيان خاص أن التابوت الذي هُرب من مصر عام 1884، سيسلم إلى زاهي حواس الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار خلال احتفال رسمي في واشنطن في 10 مارس/آذار المقبل.

والتابوت مصنوع على شكل إنسان رسمت عليه مشاهد وكتبت عليه نصوص دينية تساعد المتوفى في رحلته إلى العالم الآخر. ويخص التابوت شخصاً إسمه إيموس ويعود للأسرة الـ21.

وكانت سلطات الجمارك والهجرة الأميركية في مدينة ميامي قد صادرت في أكتوبر/تشرين الأول 2008 التابوت الذي شحن من مدينة برشلونة بإسم تاجر إسباني لم يستطع إثبات ملكيته له، مما كان دليلا على خروجه من مصر بطريقة غير شرعية.

جدير بالذكر أن مصر نجحت خلال الأعوام الثمانية الماضية في استرداد خمسة آلاف قطعة أثرية خرجت من البلاد بطرق غير مشروعة.
XS
SM
MD
LG