Accessibility links

إعتقال أكثر من 40 عسكريا في تركيا للإشتباه بتورطهم بمخطط "باليوز" للإطاحة بحكومة آردوغان


إعتقلت السلطات التركية 48 عسكرياً بينهم قائد سلاح الجو السابق الجنرال إبراهيم فرتينا، وقائدان سابقان في البحرية ونائب قائد الأركان سابقاً، كما أوقفت سبعة عسكريين ما زالوا على رأس عملهم- حسب ما ذكرت وسائل الإعلام المحلية.

ويجري إستجواب العسكريين الموقوفين في إسطنبول، قبل أن يستمع إليهم مدعون عامون قد يحيلونهم إلى المحكمة لتوجيه التهمة إليهم بـ"الإنتماء إلى منظمة مسلحة".

وتندرج هذه الإعتقالات في إطار التحقيق حول مخطط يعرف بـ"باليوز" أو" المطرقة" وضع عام 2002، وكشفته صحيفة"طرف" قبل أشهر- قائلة إنه كان يهدف إلى تنظيم سلسلة إعتداءات بالقنابل على مساجد بغية تحريض المصلين على النزول إلى الشارع للتظاهر بعنف فضلاً عن زعزعة الإستقرار في تركيا، على أن يتبع ذلك سلسلة آنشطة تهدف إلى زيادة البلبلة كحادث جوي بين تركيا واليونان لإظهار عجز حكومة العدالة والتنمية برئاسة آردوغان عن القيام بمهامها.

ويحاكم منذ عامين قرابة 200 شخص- بينهم عسكريون ومحامون وصحافيون وأساتذة جامعات ورجال مافيا- في قضية آرغينيكون.
XS
SM
MD
LG