Accessibility links

logo-print

غيتس يقول إن العملية العسكرية في جنوب أفغانستان تتقدم أبطأ مما كان متوقعا


قال وزير الدفاع روبرت غيتس إن العملية العسكرية في جنوب أفغانستان التي يشنها الحلف الأطلسي والجيش الأفغاني تتقدم أبطأ مما كان متوقعا بسبب مقاومة طالبان وخصوصا القنابل التي تزرع على الطرقات.

وقال غيتس في مؤتمر صحافي إن عملية "مشترك" التي يشارك فيها منذ 13 فبراير/شباط 15 ألف جندي أفغاني ودولي "تسير أبطأ مما كان متوقعا" ولكن في أي حال من الأحوال لن يعاد النظر في الإستراتيجية التي اقرها الجنرال ستانلي ماكريستال، قائد القوات الدولية للمساندة على فرض الأمن التابعة للحلف الأطلسي.

تفجير دراجة ملغمة في هلمند

وفي السياق ذاته، أعلن الناطق باسم حاكم ولاية هلمند داود احمدي أن سبعة أشخاص على الأقل قتلوا وجرح 14 آخرون الثلاثاء في انفجار دراجة ملغمة في لشكركاه عاصمة الولاية.

وصرح احمدي "تفيد الحصيلة الجديدة عن مقتل سبعة مدنيين و14 جريحا في الانفجار".

وأعلن قائد شرطة الولاية أسد الله شيرزاد أن "المتفجرات ثبتت على دراجة كانت متوقفة بين محطة حافلات ومبنى إدارة الطرق".

وولاية هلمند حيث يشن 15 ألف جندي من القوات الأفغانية والأجنبية هجوما منذ 13 شباط/فبراير، معقل لحركة طالبان ومن اخطر الولايات في البلاد.

خسائر الجيش الأميركي

ومن جهة أخرى، أعلن موقع آي كاجولتيز.اورغ المستقل أن ألف جندي أميركي قتلوا في أفغانستان منذ بدء النزاع حتى اليوم.

وقال الموقع المستقل الذي يحصي الخسائر العسكرية الأميركية في أفغانستان والعراق إن 54 جنديا أميركيا قتلوا منذ مطلع السنة حتى الآن في أفغانستان مقابل 316 السنة الماضية التي كانت الأسوأ.

XS
SM
MD
LG