Accessibility links

ساركوزي يزور واشنطن الشهر القادم لإجراء محادثات مع الرئيس أوباما


يتوجه الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي إلى واشنطن في 30 مارس/آذار المقبل بدعوة من الرئيس باراك اوباما، حسب ما أعلنت الرئاستان الفرنسية والأميركية.

وأوضح قصر الاليزيه أن هذه الزيارة الرسمية ستشتمل على "محادثات عمل يعقبها مؤتمر صحافي مشترك وعشاء خاص بين الرئيسين أوباما وساركوزي وعقيلتيهما".

وقال مصدر مقرب من الاليزيه إن العشاء الخاص سيكون في مقر أوباما الخاص في البيت الأبيض.

وأشارت الرئاسة الفرنسية إلى أن نيكولا ساركوزي يعرب عن "سروره بشكل خاص لهذه الزيارة الرسمية التي ستكون الأولى في إطار ثنائي منذ الزيارة الرسمية التي قام بها لواشنطن في شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2007.

وأوضح المصدر أن ساركوزي سيلتقي قبل محادثاته مع نظيره الأميركي مع ممثلي الأوساط المالية والصحافة الأميركية "في نيويورك، وسيجري أيضا محادثات في واشنطن مع ممثلين عن الأوساط السياسية".

ومن ناحيته، أكد المتحدث باسم البيت الأبيض روبرت غيبس الزيارة وأوضح أن فرنسا هي "شريك كبير وحليف للولايات المتحدة في الجهود المشتركة من أجل دفع السلام والأمن والازدهار في العالم أجمع".

وأضاف خلال لقائه اليومي مع الصحافيين أن "الفرنسيين والأميركيين يرتبطون بعلاقات ثقافية وتاريخية متينة".

وأوضح أن "الرئيس باراك أوباما سيبحث مع الرئيس ساركوزي عددا من المسائل ذات الاهتمام المشترك مثل أفغانستان وباكستان وإيران والسلام في الشرق الأوسط والتعاون في أوروبا والنهوض بالاقتصاد العالمي".
XS
SM
MD
LG