Accessibility links

قيادة الجيش التركي تعقد اجتماعا طارئا لتقييم الوضع بعد استجواب عدد من القادة العسكريين


عقدت قيادة الجيش التركي اجتماعا طارئاً الثلاثاء لتقييم الوضع الناشئ في البلاد، في أعقاب استجواب السلطات لعدد من القادة العسكريين من بينهم قائدا القوات الجوية والبحرية السابقان والمتقاعدان حاليا، والنائب السابق لرئيس أركان القوات المسلحة، من ضمن 49 شخصا كانوا قد اعتقلوا بتهمة تدبير مؤامرة لإسقاط حكومةِ رجب طيب اردوغان.

وقد وصف الجيش التركي في بيان له مساء الثلاثاء الوضع في تركيا بالخطير.

محاكمة عسكريين كبارا

وقد أفادت وكالة أنباء الأناضول شبه الرسمية أن محكمة في اسطنبول وجهت الاتهام ليل الثلاثاء الأربعاء إلى سبعة عسكريين كبار بينهما اثنان لا يزالان قيد الخدمة، للاشتباه في تآمرهم على الحكومة التركية المنبثقة من التيار الإسلامي.

وبين الضباط المتهمين بالانتماء إلى منظمة سرية كانت تخطط لقلب النظام، كل من الأميرال رمضان جيم غوندنيز والأميرال عزيز شاكمك، بحسب ما ذكرت الوكالة وقنوات التلفزيون.

وتم إيداع المشتبه فيهم في سجون عسكرية ومدنية .وأضافت المصادر ذاتها انه لا يزال يجري استجواب 18 مشتبها فيهم.

الإفراج عن 6 عسكريين

كما قررت المحكمة أيضا، الإفراج عن ستة عسكريين تم توقيفهم في إطار حملة غير مسبوقة بدأت الاثنين في كافة أنحاء تركيا استهدفت 49 شخصية عسكرية اتهمت بتدبير مؤامرة في 2003 للإطاحة بحزب العدالة والتنمية المنبثق من التيار الإسلامي، الحاكم منذ 2002.

وبين الموقوفين بالخصوص القائد السابق لسلاح الجو الجنرال إبراهيم فيرتينا والأميرال اوزدين اورنيك القائد السابق لسلاح البحرية. ويتوقع ان يتم الاستماع لأقوالهما الأربعاء من قبل النيابة العامة، بحسب وسائل إعلام.

وردت قيادة أركان الجيش الثلاثاء على الاعتقالات مشيرة في بيان إلى اجتماع استثنائي لكافة جنرالات وأمراء القوات المسلحة لتقييم الوضع الذي وصفته بأنه "خطير". وقد أدى اعتقال عسكريين في بلد يعتبر فيه الجيش ضامنا للنظام العلماني، إلى احتدام التوتر بين أنصار الحكومة ومعارضيها من العلمانيين.

دعوة للشفافية

وقد دعت الولايات المتحدة إلى الشفافية في أي محاكمات او إجراءات قضائية بحق عشرات العسكريين الذين اعتقلوا في تركيا للاشتباه بتورطهم في خطة للانقلاب على الحكومة. وفي هذا السياق قال فيليب كراولي، المتحدث باسم الخارجية الأميركية، إننا نرى وجوب أن تتمّ هذه الإجراءات من خلال عملية شفافة تتطابق مع القانون التركي.
XS
SM
MD
LG