Accessibility links

الإمارات تتهم 15 شخصا إضافيا يحملون جوازات سفر غربية بالضلوع في اغتيال المبحوح


أعلنت شرطة دبي اليوم الأربعاء أن 15 شخصا إضافيا يحملون جوازات غربية ضالعون في اغتيال القيادي في حماس محمود المبحوح الشهر الماضي في الإمارة مما يرفع إجمالي عدد الأشخاص الذين اتهمتهم الشرطة في هذه العملية إلى 26 شخصا.

وقالت الشرطة في بيان لها أن المتهمين هم ستة أشخاص يحملون جوازات سفر بريطانية وستة آخرون يحملون جوازات سفر فرنسية وثلاثة أشخاص يحملون جوازات سفر استرالية.

وأضافت شرطة دبي أن المتهمين الجدد وصلوا من ست مدن أوروبية ومن هونغ كونغ، وأن بينهم خمس نساء.

وكانت السلطات في دبي قد حددت من قبل هوية 11 شخصا سافروا بجوازات سفر بريطانية وأيرلندية وفرنسية وألمانية مزورة لاغتيال المبحوح في فندق البستان في شهر يناير/كانون الثاني غير أنها لم تحدد حينها هوية ستة مشتبهين آخرين.

وأفادت التحقيقات لاحقا أن جوازات السفر البريطانية الست السابقة تعود لبريطانيين يقيمون في إسرائيل قالوا إن هوياتهم قد سرقت.

وكان الاتحاد الأوروبي قد أدان بشدة أمس الأول الاثنين عملية اغتيال المبحوح واستخدام القتلة جوازات سفر وبطاقات ائتمان لمواطنين أوروبيين، وذلك من دون الإشارة إلى أي دور لإسرائيل في هذه العملية.

واتهمت دبي الدولة العبرية بالضلوع في اغتيال المبحوح وأكدت مرارا وجود أدلة تثبت أن الموساد الإسرائيلي يقف وراء قتل المبحوح، إلا أن وزير الخارجية الإسرائيلية أفيغدور ليبرمان نفى وجود دليل على أن تل أبيب لعبت دورا في العملية.
XS
SM
MD
LG