Accessibility links

شبكة عين العراق تصدر تقريرها الأولي الخاص بالحملات الانتخابية


عقدت شبكة عين العراق لمراقبة الانتخابات مؤتمرا صحفيا في بغداد اليوم الأربعاء أعلنت فيه نتائج تقريرها الأولي الخاص برصد الحملات الانتخابية.

وفي حديث مع "راديو سوا" قال المدير التنفيذي للشبكة مهند الكناني "إن هناك منها ما يشير إلى تحضر الحملات الدعائية بشكل عام، والقسم الأخر يشر إلى مخاوف من تدخلات خارجية تؤثر على الحملات، وآخر يشير إلى تطور أمني جيد".

وجدد الكناني مخاوفه من حدوث تزوير في نتائج الانتخابات التشريعية المقبلة وبخاصة في نتائج الاقتراع لعراقيي الخارج، وذلك "لعدة أسباب منها عدم وجود سجل للناخبين والسماح لأبناء لا يملكون الجنسية العراقية بالتصويت، استنادا إلى جنسية احد والديهم".

وطالب الكناني بتشكيل لجنة برئاسة المفوضية العليا المستقلة للانتخابات و"ممثلين عن منظمات المجتمع المدني ورئاسة الوزراء لمراقبة صرف أوراق الاقتراع والفائض منها".

وشكك الكناني بالإجراءات التي أعلنت عنها مفوضية الانتخابات للحد من عمليات التزوير في نتائج الانتخابات.

وسبق لشبكة عين العراق أن أبدت مخاوفها من حصول تزوير في نتائج الانتخابات، معللة تلك المخاوف بطبع مفوضية الانتخابات إعدادا إضافية من أوراق الاقتراع وتخصيص ثلاثة أيام لانتخابات العراقيين المقيمين خارج البلاد.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد إياد الملاح:

XS
SM
MD
LG