Accessibility links

logo-print

تحذير من توظيف قوائم انتخابية للانتماء الطائفي خلال الحملات الانتخابية


أكد مرشحون للبرلمان المقبل توظيف الانتماء الطائفي لتحديد خيارات الناخبين لغرض التصويت لصالح بعض القوائم الانتخابية.

وأشارت المرشحة ميسون الدملوجي إلى وجود تصعيد طائفي "لأن من يخشى الفشل في الانتخابات يحاول الآن إثارة مخاوف الناخبين، وإعادة الأمور إلى ما كانت عليه في المرحلة السابقة، وهذه المسألة لا تصب في صالح الديمقراطية".

ودعا المرشح هادي سنيد حسن الناخبين العراقيين إلى "اختيار المرشح الذي يمثله ويحقق طموحاته".

في حين أشار المرشح حيدر الملا إلى تأثير ما وصفه بـ"الصراع على السلطة"، مضيفا أن "المواطن العراقي سيتأثر بهذا الصراع المحدد بمحورين، العلماني المؤمن ببناء دولة مدنية، والآخر الديني، لكن إرادة الناخب أصبحت أكثر وضوحا بعدما عاني من سلبيات حكم الأحزاب الدينية على مدار السنوات الأربع الماضية"، على حد تعبيره.

وأعلنت المرجعية الدينية عبر بياناتها رفضها تأييد قائمة انتخابية على حساب أخرى، ودعت الناخبين إلى المشاركة في عملية التصويت.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG