Accessibility links

logo-print

الحركة الآشورية تستنكر ارتفاع وتيرة الهجمات ضد المسيحيين في نينوى


أكد عضو مجلس النواب والسكرتير العام للحركة الديموقراطية الآشورية يونادم كنا أن استهداف المسيحيين في محافظة نينوى له أغراض سياسية تسعى لإثارة الرأي العام العالمي، فضلا عن "التأثير على الناخبين".

وطالب كنا رئاسة الوزراء بإحالة ملف استهداف المسيحيين إلى لجنة تحقيق دولية، مشيرا إلى أن "التحقيق الداخلي عاجز عن كشف الحقيقة بسبب التحالفات السياسية الموجودة".

من جانبه أكد قائممقام تلكيف باسم بللو وصول عشرات العوائل المسيحية إلى قضاء تلكيف صباح اليوم الأربعاء "لعدم شعورهم بالأمان داخل المدينة إلا أن العدد غير محصور لحد الآن".

وشهد الشهران الماضيان تصاعدا ملحوظا في الهجمات التي استهدفت المسيحيين في مدينة الموصل.

مراسل "راديو سوا" في الموصل أحمد الحيالي والمزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG