Accessibility links

logo-print

بيريز يستبعد نشوب حرب بين لبنان وإسرائيل ويحذر من هيمنة إيران على المنطقة


دعا الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز اليوم الخميس إلى تهدئة الأوضاع على الحدود بين لبنان وإسرائيل في ظل التحذيرات من عملية عسكرية في المنطقة، مستبعدا في الوقت ذاته نشوب حرب بين لبنان والدولة العبرية.

واعتبر بيريز أن إسرائيل تسعى إلى تحقيق السلام في المنطقة مؤكدا أن "حزب الله هو المانع لتحقيق سلام بين إسرائيل ولبنان من جهة وبين إسرائيل وسوريا من جهة أخرى".

وأكد بيريز خلال حفل في تل حاي أن المشكلة الأساسية تنبع من "خضوع الحكومة اللبنانية لحزب الله الذي تحول من منظمة دينية إلى تنظيم عسكري يعمل على تدمير لبنان"، على حد قوله.

"حالة انقسام في لبنان"

وقال بيريز إن لبنان يعيش حالة انقسام نتيجة نشاط حزب الله الذي يهدد سلامة لبنان والمنطقة بأسرها، على حد تعبيره.

واعتبر الرئيس الإسرائيلي أن أمين عام حزب الله حسن نصر الله يواصل "تبذير الأموال لامتلاك الصواريخ وتهديد أمن إسرائيل، بما لا يتماشى مع المصالح اللبنانية إنما يعكس رغبة إيرانية في السيطرة على المنطقة".

ورأى بيريز أن التهديدات التي يطلقها حزب الله وإيران تجاه إسرائيل هي "ذرائع من أجل إخفاء الأهداف الحقيقية وهي الهيمنة الإيرانية في المنطقة".

ودعا القيادة السورية واللبنانية إلى العودة إلى طاولة المفاوضات مع إسرائيل.

وتابع بيريز قائلا "إنني أمدّ يدي للسلام وجئت إلى هنا لأدعو سوريا ولبنان من أجل تحقيق السلام وشرق أوسط جديد"، مؤكدا أن تعزيز القدرات العسكرية لإيران لن يقرر مصير المنطقة إنما مفاوضات السلام.

المزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القدس خليل العسلي :
XS
SM
MD
LG