Accessibility links

1 عاجل
  • أ ف ب: عشرات القتلى والجرحى في غارة جوية غرب العراق

اشتباكات بين الفصائل الفلسطينية والقوات الإسرائيلية في عدة مواقع بقطاع غزة


اشتبكت عناصر تابعة للفصائل الفلسطينية اليوم الجمعة مع قوات إسرائيلية في مناطق من قطاع غزة بينما لوحت حركة الجهاد الإسلامي بانتفاضة شعبية ثالثة ردا على قرار الحكومة الإسرائيلية بضم الحرم الإبراهيمي وقبر راحيل إلى قائمة الأثار الإسرائيلية.

وأعلنت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس عن اشتباكها بالرشاشات الثقيلة وقذائف الهاون مع قوة إسرائيلية تسللت قرب معبر كرم أبو سالم شرق مدينة رفح فجر اليوم الجمعة.

وقالت كتائب القسام في بيان حصل راديو "سوا" على نسخة منه، إن عناصرها اشتبكوا بالرشاشات الثقيلة وقذائف هاون مع قوة إسرائيلية حاولت التسلل لموقع كرم أبو سالم العسكري شرق رفح.

ومن جهتها أعلنت كتائب المقاومة الوطنية الجنـاح العسكـري للجبهة الديمقراطيـة اشتباكها بالأسلحة الرشاشة وقذائف الـ ار بي جي فجر اليوم الجمعة مع قوات إسرائيلية خاصة تقدمت شرق رفح قرب موقع أبو مطبق.

وقالت الكتائب إن القوات الإسرائيلية المتمركزة في المنطقة ردت بالقذائف المسمارية وبإطلاق كثيف للنار، مؤكدة أن ذلك يأتي في إطار الرد على سياسة "تهويد المقدسات الإسلامية خاصة في مدينة القدس والحرم الإبراهيمي".

ومن ناحيتها نظمت حركة الجهاد الإسلامي مسيرة عقب صلاة الجمعة في مدينة خان يونس وذلك للاحتجاج علي القرار الإسرائيلي بضم الحرم الإبراهيمي و قبر راحيل إلى قائمة التراث القومي للشعب اليهودي.

وقال داود شهاب الناطق باسم حركة الجهاد الإسلامي في اتصال مع راديو "سوا" إن "الانتفاضة هي خيار للشعب الفلسطيني للرد علي الإعتداءات الإسرائيلية بحق المقدسات الإسلامية" معتبرا أن "الشعب الفلسطيني ومختلف قواه لم يعد لهم ثقة في مشروع التسوية".

وفي ذات السياق، أعلنت إسرائيل أن جنودها أطلقوا النار على أربعة فلسطينيين قرب الشريط الحدودي جنوب قطاع غزة مما أدى إلى إصابة فلسطيني بجروح مشيرة إلى أن الأشخاص الأربعة كانوا يقومون بمحاولة زرع عبوات ناسفة في المنطقة.

وكانت مواجهات متفرقة لم تسفر عن إصابات قد وقعت في مدينة الخليل بالضفة الغربية على مدار الأيام الماضية منذ إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو يوم الأحد الماضي عزمه إضافة الحرم الإبراهيمي، المقدس لدى المسلمين واليهود، وقبر راحيل إلى لائحة المواقع التاريخية الإسرائيلية.

وزادت حدة المصادمات أمس الخميس الذي صادف الذكرى السادسة عشرة لمقتل 29 فلسطينيا في إحدى قاعات الصلاة بالحرم الإبراهيمي بيد مستوطن إسرائيلي في 25 فبراير/شباط عام 1994.

XS
SM
MD
LG