Accessibility links

حكومة إقليم كردستان تنفي وقوف البشمركة وراء استهداف مسيحيي الموصل


نفى المتحدث باسم حكومة إقليم كردستان كاوة محمود في حديث مع مراسل "راديو سوا" الاتهامات الموجهة إلى قوات البشمركة من أطراف عربية داخل الموصل بالوقوف وراء استهداف المسحيين فيها.

وقال محمود إن "هذا الاتهام باطل، فالذين يتعرضون للقمع في الموصل من المواطنين المسيحيين يضطرون إلى اللجوء إلى الإقليم، فإذا كان مصدر من الإقليم فلماذا يختار هؤلاء هذا المكان للحماية ".

وأشار محمود إلى أن هذه الاتهامات تندرج ضمن الحملة الإعلامية وتستغل من قبل البعض للدعاية الانتخابية، متهماً القاعدة والبعثيين وما وصفها بعصابات الإسلام السياسي المتطرف باستهداف المسيحيين وبالسعي للإساءة إلى سمعة البشمركة.

هذا وأعلنت رئاسة إقليم كردستان في بيانها لها استعداد الإقليم لإيواء من تشرد من المسحيين خلال الحملة المستهدفة ضدهم، محذرة من تفاقم أكبر للوضع الأمني في الموصل، داعية القوى والأطراف السياسية كافة إلى إبداء كل ما بوسعها لإيقاف نزيف الدم والتصدي بحزم ضد الإرهابيين، على حد صف بيان.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في دهوك خوشناف جميل:

XS
SM
MD
LG