Accessibility links

قائد الجيش البريطاني يشير إلى إمكانية انسحاب من أفغانستان في غضون خمس سنوات


قال رئيس أركان الجيش البريطاني الجنرال ديفيد ريتشاردز إن بريطانيا تفكر في سحب جنودها من أفغانستان في غضون خمس سنوات.

وأضاف ريتشاردز في حديث لصحيفة ديلي تلغراف إن القوة البريطانية يمكن أن تخفض اعتبارا من العام المقبل وغالبية الجنود يمكن أن يعودوا إلى البلاد خلال خمس سنوات.

وأشار إلى أن قوات التحالف قد بلغت مرحلة مفصلية في معركتها ضد طالبان بفضل العملية العسكرية الكبيرة ضد طالبان في جنوب أفغانستان.

وقال إنه يتوقع أن تخف حدة العمليات العسكرية في أفغانستان العام المقبل.

إلا أن ريتشاردز أوضح أن قوات بريطانية ستبقى في أفغانستان للمشاركة في تدريب القوات الأفغانية.

وتحدث عن مؤشرات ايجابية جدا خلال العملية من بينها وضع مدينة مرجه تحت سلطة الحكومة وإجبار مقاتلي طالبان على التراجع.

وأضاف أن حركة طالبان بدأت تدرك أنها يمكن أن تخسر هذه الحرب ولم يكن رأيها كذلك قبل عام.

يذكر أن ريتشاردز كان قد توقع مطلع السنة، عاما صعبا على جنوده، إلا أنه قال إن الخسائر العسكرية ستبدأ في الانخفاض مع نهاية السنة. وأكد انه من المهم بالنسبة لبريطانيا أن تفي بالوعود الهائلة التي قدمتها لشعب أفغانستان.

وينتشر نحو عشرة آلاف جندي بريطاني في أفغانستان.
XS
SM
MD
LG