Accessibility links

logo-print

أمنيون استراليون يعتزمون التحقيق في استعمال جوازات سفر أسترالية في اغتيال المبحوح


كشفت استراليا اليوم الثلاثاء عن عزمها إرسال فريق من الشرطة إلى إسرائيل للتحقيق بشأن استعمال ثلاثة جوازات سفر استرالية من قبل المجموعة المتشبه بأنها اغتالت في دبي القيادي في حماس محمود المبحوح.

وقالت متحدثة باسم وزارة الخارجية والتجارة الأسترالية إن "استراليا تنتظر تعاونا كاملا من قبل الحكومة الإسرائيلية ومسؤوليها ووكالاتها". وأضافت المتحدثة أن المخابرات الإسرائيلية تشارك في التحقيقات.

وبحسب صحيفة "أستراليان"، فإن الشرطة ستستجوب خصوصا ثلاثة رعايا استراليين يعيشون في إسرائيل واستعملت جوازات سفرهم من قبل المجموعة المسؤولة عن اغتيال المبحوح.

ووجه المحققون في دبي أصابع الاتهام إلى جهاز الموساد الإسرائيلي بالوقوف وراء اغتيال محمود المبحوح، احد مؤسسي الجناح المسلح في حماس الذي عثر عليه جثة هامدة في غرفة احد فنادق دبي في 20 يناير/كانون الثاني.

وقالت شرطة دبي إن عناصر الكومندوس الذين اغتالوا المبحوح كانوا يحملون جوازات سفر مزورة من استراليا وبريطانيا وايرلندا وفرنسا وألمانيا.

وفي تطور جديد، أعلن ضاحي خلفان قائد شرطة دبي أن جميع المشتبه بهم في اغتيال المبحوح يختبئون الآن في إسرائيل تجنبا لتعرضِهِم للاعتقال إذا خرجوا منها.

وقال خلفان في مؤتمر صحافي إن اعتقال هؤلاء المتهمين غير ممكن طالما ظلوا داخل إسرائيل، ولكنهم معرضون للاعتقال عند خروجهم منها. ودعا الفريق خلفان إسرائيل إلى خوض حروبها على أرضها، وألا تشنها داخل دولة الإمارات.

XS
SM
MD
LG