Accessibility links

موراتينوس يدعو اذربيجان وأرمينيا إلى إيجاد تسوية سريعة لخلافهما على منطقة ناغورني قره باخ


دعا وزير الخارجية الاسبانية ميغيل انخيل موراتينوس الثلاثاء باسم الاتحاد الأوروبي كلا من اذربيجان وأرمينيا إلى العمل على ايجاد تسوية سريعة لخلافهما على منطقة ناغورني قره باخ الانفصالية.

وقال موراتينوس اثر مباحثات مع وزير الخارجية الاذربيجاني المار ممادياروف "إذا أبدى البلدان حسن نية، فان النزاع يمكن أن يحل سلميا. علينا استخدام كل الموارد والامكانيات لحل هذا النزاع".

وقد تصاعدت حدة التوتر حول ناغورني قره باخ، وهي منطقة أذربيجانية يسيطر عليها الأرمن بحكم الامر الواقع، خلال الأشهر االقليلة الماضية بسبب عملية التقارب الجارية بين أرمينيا وتركيا والتي لا تنظر اليها حليفتها اذربيجان بعين الرضى.

وقد التقى موراتينوس في وقت سابق في يريفان وزير الخارجية الأرمنية ادوارد نالبنديان ودعاه إلى تسريع عملية المصالحة مع تركيا.

وقد وقعت تركيا وأرمينيا في أكتوبر/تشرين الأول 2009 بروتوكولين تاريخيين ينصان على اقامة علاقات دبلوماسية بين البلدين واعادة فتح حدودهما المشتركة، لكن ما زال ينبغي أن يصادق عليهما برلمانا البلدين.

وقال موراتينوس إن "الاتحاد الأوروبي يدعو أرمينيا وتركيا إلى اقرار البروتوكولين في مهلة معقولة وبدون شروط مسبقة".

ومنذ توقيع البروتوكولين ظهرت خلافات ولا سيما بشأن مذابح الأرمن في آخر سنوات السلطنة العثمانية من 1915 إلى 1917 التي تصفها يريفان بالابادة وهو التعبير الذي ترفضه انقرة.

وتطالب اذربيجان بأن تكون قضية ناغورني قره باخ في صلب محادثات التطبيع التركية الأرمنية.

من جانبها ترفض يريفان ربط حل خلافها مع أنقرة بالنزاع على ناغورني قره باخ.
XS
SM
MD
LG