Accessibility links

اعتقال مخرج سينمائي في إيران أثناء إعداده لفيلم عن التظاهرات


اعتقل المخرج الإيراني جعفر باناهي الذي فازت أفلامه بعدة جوائز دولية في منزله في طهران مع عائلته، في الوقت الذي كان يعد فيه فيلما عن التظاهرات التي تلت الانتخابات في إيران، وفق ما ذكر موقعان تابعان للمعارضة الإيرانية.

وقال موقع "رهسبز" التابع للمعارضة إن باناهي اعتقل في خطوة اعتبرت معادية للنظام، في إشارة إلى تصريحات مسؤولين في وزارة الاستخبارات.

وأوضح الموقع أن باناهي كان يعد مع فريق في منزله لفيلم غير مرخص عن الأحداث التي تلت الانتخابات في يونيو/ حزيران عندما اعتقل مساء الاثنين.

من جانبه، قال موقع "تبناك" الإعلامي المحافظ، أن المخرج الإيراني الحائز على جوائز دولية، كان يقوم بإنتاج "فيلم معاد للنظام مع مساعديه، لكن العين الساهرة لأجهزة الاستخبارات أتاحت اكتشاف هذه البادرة وقد اعتقل"، وفق ما أورد الموقع.

وأضاف موقع تبناك أن جعفر باناهي كان ينوي "عرض هذا الفيلم في الخارج". وقد اعتقل باناهي مساء الاثنين في منزله بطهران مع زوجته وابنته وخمسة عشر شخصا آخرين كانوا معه، كما قال ابنه باناه.

وكان المدعي العام في طهران عباس جعفري دولت ابادي، قد أعلن الثلاثاء أن المخرج الإيراني "لم يعتقل لأنه فنان أو لأسباب سياسية"، موضحا أن اعتقاله جاء بناء على امر قضائي لانه اقترف جنحة، إلا أنه لم يقدم في المقابل تفاصيل عن هذه "الجنحة".

وقال باناه باناهي إن والده الذي يؤيد علنا معارضي الرئيس محمود احمدي نجاد، قد اقتيد إلى جهة مجهولة من قبل رجال يرتدون ملابس مدنية، وقد فتشوا منزل المخرج وصادروا أجهزة كومبيوتر وأغراض شخصية.

وقد حصل جعفر باناهي على جائزة الأسد الذهبي في البندقية في عام 2000 عن فيلمه "الدائرة"، وجائزة الدب الفضي في مهرجان برلين في عام 2006 عن فيلمه "خارج اللعبة".

وحصل مرتين على جوائز في مهرجان كان "الطابة البيضاء" الذي حصل على جائزة الكاميرا الذهبية في 1995 و"الذهب الخالص" الذي حصل على جائزة لجنة تحكيم تظاهرة "نظرة ما" في 2000).

وأدانت اعتقاله فرنسا التي نددت بمضايقة المعارضين والمجتمع المدني، والولايات المتحدة التي تحدثت عن مؤشر جديد لقطيعة أساسية بين الشعب وبين نظام يزداد قمعا.

وعلى غرار عدد كبير من الفنانين الإيرانيين الذين يواجهون تشديد الرقابة الرسمية في السنوات الأخيرة، أيد باناهي رئيس الوزراء الأسبق مير حسين موسوي ضد نجاد في الانتخابات الرئاسية.

XS
SM
MD
LG