Accessibility links

logo-print

مقتل وإصابة العشرات في ثلاثة تفجيرات انتحارية وسط بعقوبة


قـُتل33 شخصا على الأقل بينهم عناصر من الشرطة وأصيب أكثر من 50 بجروح في ثلاثة تفجيرات انتحارية صباح اليوم الأربعاء وسط بعقوبة.

وقالت المصادر الأمنية إن الهجمات وقعت بفارق زمني بسيط.

واستهدف الهجوم الأول الذي نفذ بسيارة مفخخة مبنى دائرة الإسكان المجاور لمقر الفوج الثالث التابع لقوات طوارئ الشرطة، فيما انفجرت سيارة مفخخة ثانية في تقاطع مروري مزدحم لا يبعد كثيرا عن موقع الانفجار الأول.

أما الأنفجار الثالث، فوقع عندما فجر انتحاري يرتدي حزاما ناسفا نفسه في جناح الطوارئ في مستشفى بعقوبة العام.

وأوضحت مصادر أمنية أن الانتحاري الثالث كان يرتدي زي ملازم اول في الشرطة وانه فجر نفسه عند تفقد قائد شرطة محافظة ديالى اللواء عبد الحسين الشمري لجرحى الانفجارين الأوليين، مضيفة أن الشمري لم يصب بأذى.

وفرضت السلطات في المحافظة حظر التجوال في المدينة تحسبا لهجمات جديدة.

في غضون ذلك، أكد نائب محافظ ديالى حافظ عبد العزيز أن التفجيرات الثلاثة التي وقعت وسط مدينة بعقوبة صباح اليوم أسفرت عن وقوع أكثر من مائة قتيل وجريح. وأوضح عبد العزيز في لقاء مع "راديو سوا":
XS
SM
MD
LG