Accessibility links

logo-print

راسموسن : يتعين على الحلف الأطلسي مراقبة الأسلحة النووية ونزعها


أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي اندرس فوغ راسموسن أن السياسة النووية للحلف ستشغل حيزا في المناقشات التي سيجريها خلال اجتماعه الوزاري المقرر في تالين في نهاية الشهر المقبل.

وقال راسموسن في تصريحات صحفية الأربعاء إن الإطار الاستراتيجي للحلف يحتم عليه المساهمة في مراقبة الأسلحة النووية ونزعها.

وبذلك يكون راسموسن قد رد ايجابيا على رسالة تقدمت بها خمس دول من دول الاتحاد البالغ عددها 28 دولة ، وهي ألمانيا وبلجيكا ولوكسمبورغ والنرويج وهولندا.

وبحسب الخبراء تطالب تلك الدول بسحب الأسلحة النووية الأميركية المخزنة في القارة الأوربية، فيما رفضت ايطاليا وتركيا التوقيع على الرسالة بحجة أن لها أبعادا سياسية.
XS
SM
MD
LG