Accessibility links

logo-print

كلينتون تعرب عن الأمل في أن تبدأ المحادثات غير المباشرة بين إسرائيل والفلسطينيين قريبا


قالت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون الاربعاء ان الولايات المتحدة تأمل في أن تبدأ المحادثات غير المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين قريبا، وذلك بعد أن أعلنت الجامعة العربية تأييدها لبدء مفاوضات غير مباشرة بين الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني.

وكان وزراء الخارجية العرب قد أيدوا يوم الاربعاء دعوة أميركية لما يسمى "محادثات التقارب" بين إسرائيل والفلسطينيين مما أحيا الآمال في امكان استئناف محادثات السلام المتعثرة بعد توقف دام أكثر من عام، حسب ما ذكرت وكالة أنباء رويترز.

وأضافت كلينتون في البرازيل حيث تقوم بزيارة رسمية لها "نحن سعداء للغاية من تلك الموافقة في القاهرة اليوم.. ونأمل أن تبدأ المحادثات قريبا."

توقع عودة ميتشل إلى المنطقة

من ناحية أخرى، قال مسؤول أميركي الاربعاء إن من المتوقع أن يعود مبعوث الولايات المتحدة الخاص للشرق الأوسط جورج ميتشل إلى المنطقة قريبا من أجل بدء محادثات السلام غير المباشرة على الرغم من أنه لم يتحدد شيء بعد.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن هويته "نتوقع أن يعود السناتور ميتشل للمنطقة في المستقبل القريب جدا.. من أجل مواصلة عملنا لاستئناف المفاوضات بأسرع ما يمكن."

وأضاف "نحن نقترب أكثر من انجاز ذلك ولكن لا يوجد لدينا شيء مؤكد أو جاهز لنعلنه حتى الآن."

وكان وزراء الخارجية العرب قد أعلنوا في وقت سابق الاربعاء عن تأييدهم لدعوة أميركية لاجراء "محادثات غير مباشرة" بين اسرائيل والفلسطينيين لانهاء صراع يعود إلى ستة عقود.

وتابع المسؤول دون الخوض في التفاصيل "تلقائيا يمكن أن تتوقع أن تكون المحادثات غير المباشرة على غرار المحادثات التي جرت بشأن استئناف المفاوضات على مدى العام الماضي."

وقد أمضى ميتشل أكثر من عام في جولات مكوكية بين الجانبين لاقناعهم بالعودة إلى محادثات السلام التي جمدها رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بعد قيام إسرائيل بعملية عسكرية في قطاع غزة في ديسمبر/ كانون الاول عام 2008.
XS
SM
MD
LG