Accessibility links

مقتل خمسة مدنيين في بغداد وزيباري يتهم دول الجوار بمحاولة التأثير على الانتخابات


أعلنت وزارة الداخلية العراقية الخميس مقتل خمسة مدنيين وإصابة 22 بجروح في انفجار قنبلة وسط بغداد وذلك بعد ساعات قليلة من بدء التصويت الخاص في الانتخابات التشريعية بمشاركة أكثر من مليون ناخب من قوات الأمن والسجناء والمرضى.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مسؤول في وزارة الداخلية رفض الكشف عن هويته أن الانفجار وقع في منطقة الحرية قرب أحد مراكز الاقتراع التي ستفتح أبوابها الأحد المقبل لاستقبال نحو 19 مليون ناخب.

وكانت مراكز الاقتراع قد فتحت أبوابها الخميس أمام منتسبي قوات الأمن والمرضى والسجناء للإدلاء بأصواتهم وسط إجراءات أمنية مشددة وذلك في أعقاب التفجيرات التي استهدفت مراكز أمنية في بعقوبة وأسفرت عن مقتل 33 شخصا وإصابة 50 آخرين.

وتقدر المفوضية العليا للانتخابات العراقية أن يشارك في التصويت الخاص أكثر من 952 ألف ناخب من العسكريين وعناصر الأمن، بالإضافة إلى 97 ألفا من المرضى والسجناء الذين صدرت بحقهم أحكام تقل عن خمسة أعوام.

وأعلن مصدر مسؤول في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أن نتائج الانتخابات العامة لن تظهر بشكل عاجل بسبب الوقت اللازم لجمع الأصوات المشاركة من خارج العراق وتحسبا لأية شكاوى محتملة.

اتهامات لدول الجوار

يأتي ذلك فيما اتهم وزير الخارجية العراقية هوشيار زيباري الدول المجاورة بمحاولة التأثير على نتائج الانتخابات.

وقال زيباري في تصريحات لوكالة رويترز إن إيران والسعودية وسوريا وتركيا وإيران والكويت تدخلت جميعها بدرجات متفاوتة قبل بدء الانتخابات التشريعية الثانية التي يشهدها العراق منذ سقوط النظام السابق.

وأضاف زيباري: "هذه ليست انتخابات عراقية فقط بل انتخابات إقليمية يراقبها جيران العراق عن كثب"، على حد تعبيره.
XS
SM
MD
LG