Accessibility links

logo-print

عاصفة ترابية في بغداد تتسبب باقتلاع بوسترات الدعاية الانتخابية


شهدت بغداد عاصفة ترابية تسببت في تطاير صور الدعايات الانتخابية مما دفع بعض السكان للتندر والقول بأن العاصفة حققت ما وصفوه بالعدالة الانتخابية.

وفي معرض التعبير عن انطباعتهم بشأن ما أحدثته العاصفة الترابية، قال عدد عن المواطنين أن العاصفة التي طالت صور المرشحين بلا استثناء، حققت عدالة التنافس الانتخابي، بحسب تعبيرهم.

وأشار أحد المواطنين إلى أن العاصمة التي مزقت "صور المرشحين مثل إياد علاوي والمالكي ورؤساء قوائم انتخابية... حققت عدالة التنافس الانتخابي".

المرشحة سوزان عريان السيد خلف فأعربت عن ارتياحها لما حققته العاصفة لصالح القوائم الصغيرة، في حين قالت المرشحة نازلين حسين عما احدثته العاصفة بصورها قائلة بشيء من السخرية: "هذا الخرق الذي حصل بفعل العاصفة مشروع ولا نستطيع مواجهته".

وكانت العاصفة التي شهدتها العاصمة بغداد الخميس، الثانية خلال الحملة الدعائية الانتخابية التي بدأت في الثاني عشر من الشهر الماضي.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG